أبو عاصي لـkataeb.org: نتخوّف من تأجيل تقني للانتخابات النيابية يبدأ بثلاثة اشهر وينتهي بالتمديد!

  • خاص
أبو عاصي لـkataeb.org: نتخوّف من تأجيل تقني للانتخابات النيابية يبدأ بثلاثة اشهر وينتهي بالتمديد!

اعتبر الامين العام لحزب" الوطنييّن الأحرار" الياس ابو عاصي بأن على الحكومة وبحسب التسمية التي اطلقت عليها هي حكومة الانتخابات النيابية بإمتياز، وانطلاقاً من هنا فإن كل تقصير في هذا الاطار ستُحاكم عليه. ورأى في حديث الى kataeb.orgبأن المطلوب اليوم العمل والفعل لا الكلام فقط، والاهم إقرار قانون الانتخاب والموازنة، ومن ثم تأتي بقية الملفات. وقال:" اذا كان هدفهم اليوم البحث في بعض المواضيع والملفت لإلهاء الناس والمماطلة وصولاً الى التمديد التقني للانتخابات ومن ثم العودة الى قانون الستين، فهذا مرفوض بالمطلق. ونحن في حزب "الوطنييّن الاحرار" حذرنا مراراً عبر بيانات للحزب من القيام بهذه المسرحية، لكن لننتظر قليلاً ونرى ما الذي سيبحثونه على جدول اعمال الجلسة المقبلة وما سيليها، لنحكم على مدى الجديّة او عدمها، وبالتالي فإذا كانت النيّات سليمة وطيّبة فقد يتوصلون الى إقرار قانون انتخابي يعطي التمثيل الصحيح وهذا هو المطلوب في الطليعة.

ورداً على سؤال حول إمكانية إستعانتهم بحجج الوقت كالعادة، لفت ابو عاصي الى ان التأجيل التقني لمدة ثلاثة اشهر امر مقبول، ولا مشكلة في حال كان هدفه الوصول الى قانون انتخابي جديد، لكن ان يعتادوا على ذلك وتصبح الثلاثة اشهر ستة او تسعة والى ما هنالك فهذا مرفوض بشدة، ونحذّر منه ونتخوّف من قيامهم به لانه يوصل الى التمديد.

وحول ما يُردّد اليوم عن إمكانية الاتفاق على قانون النسبية، اعتبر بأن هذا القانون لا يمكن ان يصبح على ارض الواقع، لان النسبية تحتاج الى نظام حزبي، وبالتالي فالناس لا تفهم هذا القانون جيداً وتحتاج الى شرح لانه ليس سهلاً.

وعن إمكانية نجاح هذه الحكومة ومعالجتها لبعض الملفات العالقة، ختم ابو عاصي: "قد نشعر ببعض التفاؤل حيالها في حال أقرّت قانوناً للانتخابات وللموزانة، وهذا هو المهم خصوصاً انها ستتولى الحكم لأشهر معدودة".

صونيا رزق

المصدر: Kataeb.org

الكاتب: صونيا رزق