يحصل الآنمؤتمر صحافي لرئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميّل في الصيفي
مباشر
  • 17:45سامي الجميّل: يبدو ان وزير البيئة اخترع البارود، نحن الى جانبك لاقفال كل المكبات واكتشف مكبًّا آخر غير الذي وجدته اليوم فحتى اليوم لا مشروع حل للنفايات
  • 17:44سامي الجميّل: منظمة حقوق الانسان اكدت وجود 941 مكبا عشوائيا في لبنان ووزير البيئة اكتشف احدها اليوم وهنا نقول للوزير اذهب وفتّش عن الـ940 الباقين
  • 17:44سامي الجميّل: احد النواب المستميتين بالدفاع عن مطامر البحر قال ان النفايات منذ 2015 فلماذا طافت الآن؟
  • 17:43سامي الجميّل: المشكلة انهم يريدون التأكيد ان النفايات لا تأتي من مطمر برج حمود
  • 17:42سامي الجميّل: وكانه أمر بسيط اذا اتت النفايات من نهر الكلب وكأن همّ السلطة القول "اغرقوا بالزبالة فهي لا تأتي من المطمر اي باب الرزق"
  • 17:42سامي الجميّل: كل هم وزير البيئة والحكومة التي هو ناطق باسمها ونواب السلطة ان يقولوا ان النفايات لم تأت من المطمر
  • 17:41سامي الجميّل: قمة الوقاحة في الاستماتة بالدفاع عن مكبات البحر
  • 17:41سامي الجميّل للسلطة: انتم لستم منزعجين فقط من ان ندل على اخطائكم انما ذهبتم الى ابعد من ذلك لناحية الكذب على الناس
  • 17:40سامي الجميّل: المواطنون ارسلوا لنا صورا عن طول الشاطئ
  • 17:40سامي الجميّل: لماذا هيئة الاغائة كانت تنظف اليوم على طول الشاطئ اللبناني كما وردتنا صور على "الجناح" القريب من الكوستابرافا
  • 17:39سامي الجميّل للسلطة: ذهبتم الى الكذب في اقوالكم فمجلس الانماء والاعمار يقول انه لم يترك اية نفايات على طول الشاطئ الا بعد نهر الكلب كما ان وزير البيئة يقول ان النفايات اتت من نهر الكلب
  • 17:38سامي الجميّل للسلطة: عملي يفرض عليّ ان اراقب عملكم وان ادل على اي خطأ بحق اللبنانيين واذا كنتم تعتبرون ان هذا الامر استعراض وشعبوية اعتبره دوري مقابل الوكالة التي اعطاني اياها الشعب
  • 17:37سامي الجميّل: يبدو ان الاستعراض هو وحده ما يحرّك السلطة ولكن ما أسميتموه استعراضا هو واجبي كنائب
  • 17:36سامي الجميّل: كلهم تجنّدوا اليوم لتنظيف الشاطئ وما قمنا به امس اوصل الى تنطيف الشاطئ
  • 17:35سامي الجميّل: العاصفة انتهت الجمعة ولم يتحرك احد الا بعد ان عقدنا مؤتمرا صحافيا
  • 17:35سامي الجميّل: ما من مسؤول إلا وتحرّك اليوم ونشكرهم على الحماس والجهد والاصرار على الظهور الاعلامي ولكن لا يمكننا الا وان نجري تقييما لما حصل
×

أزمة المرسوم الى ما بعد الانتخابات!

  • محليات
أزمة المرسوم الى ما بعد الانتخابات!

أشارت مصادر سياسية لصحيفة "اللواء"، الى انه بعد تجدد السجال المباشر بين الرئاستين الأولى والثانية، فإن حل أزمة مرسوم منح اقدمية سنة لضباط دورة العام 1994 بات يحتاج إلى «معجزة» حقيقية، بعد ان دخلت الأزمة في اسبوعها الرابع على التوالي في منحى يشتم منه انها تحوّلت من خلاف على أمر اجرائي إلى صراع سياسي بثوب دستوري وميثاقي، يخشى من ان يتفاعل في حال لجأ المتخاصمون إلى استخدام أدوات شارعية أو ربما مطلبية نقابية، للضغط على الأطراف الأخرى، ضمن «لعبة الكباش» الحاصلة بين بعبدا وعين التينة، أو «عض الاصابع» على غرار ما يحصل في إضراب عمال ومياومي مؤسسة كهرباء لبنان، مما دفع عضو تكتل «الاصلاح والتغيير» النائب آلان عون إلى القول بأن الرئيس ميشال عون سيكون «أخر من يصرخ».

وفي حال اشتداد هذا الصراع، فإنه سيكرس التباعد والقطيعة بين الرئاستين، وان تشهد وساطات رأب الصدع نوعاً من الفرملة أقله في المدى المنظور، وان يستمر الكباش على حاله، ربما إلى ما بعد الانتخابات النيابية في أيّار المقبل، لكن مع اتفاق ضمني بين بعبدا وعين التينة على وضع ملف أزمة المرسوم جانباً، ومنعه من التأثير على القضايا اليومية وعمل الحكومة والمجلس معاً، على أساس ان تنصرف كل مؤسسة دستورية إلى أداء ما عليها من واجبات، إلى ان يقضي الله أمراً كان مفعولاً بالنسبة للنتيجة التي ستسفر عليها الانتخابات من موازين قوى واحجام جديدة، تعيد لكل رئاسة حساباتها الجديدة، في حال تسنى للرئيس نبيه برّي النجاح في العودة إلى رئاسة السلطة التشريعية.

المصدر: اللواء