إقتصاد

الذهب يهبط بعد مكاسبه القوية في الجلسة السابقة، مع صعود الدولار

تراجعت أسعار الذهب مع إقبال المستثمرين على مبيعات لحني أرباح بعد مكاسبها القوية في الجلسة السابقة التي حققتها عقب توقيف عشرات من الشخصيات البارزة في السعودية ضمن تحقيق لمكافحة الفساد وهو ما دفع أيضا النفط للصعود إلى أعلى مستوياته في عامين ونصف العام وأدى لهبوط الدولار وعوائد السندات الأميركية. وانخفض الذهب في المعاملات الفورية 0.36 بالمئة إلى 1277.39 دولار للأوقية (الأونصة) في أواخر التعاملات بالسوق الأميركي بينما تراجعت العقود الأميركية الآجلة تسليم كانون الأول 0.5 بالمئة لتبلغ عند التسوية 1275.80 دولار للأوقية.

طلب مقبول على الدولار.. ولا هروب للودائع

نجحت أجواء التهدئة في احتواء انعكاس أزمة استقالة رئيس الحكومة سعد الحريري على سعر صرف الليرة مقابل الدولار، إذ لم تشهد سوق القطع حال هلع، ولم يسجل حصول تحويلات إلى الخارج. أما مؤشرات الصمود في مواجهة أزمات كهذه، فلا تزال تعكس تماسكاً في بنية النظام المالي القادر على مواصلة دعم سعر صرف الليرة من دون استنزاف واسع لاحتياطات مصرف لبنان بالعملة الأجنبية. هذه كانت خلاصة مجريات أمس في سوق القطع، والتي اطلع عليها الرئيس ميشال عون في اجتماع دعا إليه وزير المال علي حسن خليل وحاكم مصرف لبنان رياض سلامة ورئيس جمعية المصارف جوزف طربيه. وبحسب مصادر القصر الجمهوري، تبيّن أن الطلب على الدولار لم يتجاوز 400 مليون دولار، أي أقلّ من التوقعات التي كانت سائدة في الساعات التي تلت إعلان استقالة الحريري.

loading