إقليميات

ست سنوات هي وقت طويل للاحتفاظ بأسرار...أين ابننا؟

عقد والدا الصحافي الأميركي أوستن تايس المفقود في سوريا منذ 14 آب 2012، بعد ظهر اليوم، مؤتمرا صحافيا في نادي الصحافة - فرن الشباك، جددا فيه الدعوة إلى "إطلاق سراحه"، ولفتا إلى أنه "معتقل بسبب عمله الصحافي، وتمّ اعتقاله عند نقطة تفتيش، وهناك شهود على ذلك"، وقالا: "خلال هذه السنوات الطويلة، قيل لنا بشكل دوري من مصادر موثوقة أن أوستن على قيد الحياة، ويتم الاعتناء به بشكل لائق".أضافا: "إن المبعوث الرئاسي الأميركي الخاص لشؤون الرهائن روبرت أوبراين صرّح في أول ظهور علني له، ب13 تشرين الثاني 2018، بشكل قاطع، بأن حكومة الولايات المتحدة تعتقد أن أوستن تايس على قيد الحياة وأنه محتجز في سوريا. ولقد تمّ الاتصال بنا أخيرا ومباشرة من قبل عدد من الأفراد الموثوق بصدقيتهم، شاركونا بمعلومات حول أوستن".

Time line Adv
loading