إقليميات

الجيش الإسرائيلي: نتمرن على محاكاة صد هجومين من حزب الله وحماس

أعلن المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي في بيان اليوم السبت، أن لواء الكوماندوس يتمرن حاليا في مناطق متفرقة من إسرائيل على محاكاة صد هجومين من حزب الله وحركة حماس. وقال أدرعي: "تحاكي القوات سيناريوهات متنوعة من بينها القتال في جبهتيْن قتاليتين مختلفتيْن في قطاع غزة في مواجهة حماس وفِي الشمال ضد حزب الله.. يشمل التمرين تعاون واسع مع سلاح الجو، يشمل نقلا جويا للقوات والإغارة على أهداف بشكل واسع وبمساندة القوات حيث تدربت القوات على التنقل بين مناطق وجبهات قتالية بالإضافة إلى القتال في مناطق مفتوحة ومبنية".

بدء عملية الاستيلاء على أملاك المسيحيين في إدلب

بدأت "هيئة تحرير الشام" (جبهة النصرة) الاستيلاء على أملاك المسيحيين في محافظة إدلب، حيث قامت بتوجيه إنذارات إلى شاغلي العقارات التي ملكها مسيحيون لتسليمها خلال مدة ثلاثة أيام. وكانت "حكومة الانقاذ" التي أنشأتها "جبهة النصرة" في إدلب قد أنشأت مكتباً خاصاً لمصادرة هذه الأملاك تحت مسمى "مكتب غنائم الحرب"، وأعلنت في وقت سابق عن بدء عملية الاستيلاء على أملاك المسيحيين. وغادر معظم مسيحيي إدلب المحافظة بعد سقوطها بيد التنظيمات المتشددة، بعد تعرض عدد من رجال الدين المسيحيين لاعتداءات وعمليات تعذيب والاغتيال.

ما مصير أموال مبارك في المصارف الاوروبية؟

أصدرت المحكمة العامة للاتحاد الأوروبي، قرارا جديدا بشأن أموال الرئيس المصري الأسبق، محمد حسني مبارك وأسرته. وأعلنت المحكمة، في بيان نقلته وكالة "أسنا" الإيطالية للأنباء، تأييدها لقرار مجلس الاتحاد الأوروبي، باستمرار تجميد أموال مبارك وأسرته. وكان مجلس الاتحاد الأوروبي، قد أصدر، في مارس/ آذار 2011، قرارا بتجميد أموال مبارك وأسرته، وتم تمديد القرار في السنوات التالية. وقالت المحكمة في بيانها إنه "بافتراض تغير الوضع في مصر وتطوراته بعد 2011، فهذا لا يؤثر على سلطة مجلس الاتحاد الأوروبي وقدرته على تجديد قراره الأصلي، بتجميد تلك الأموال". وكانت سويسرا قد جمدت أصول الرئيس المصري السابق، حسني مبارك، وعدد من رجال الدولة السابقين، بعد ثورة 25 يناير 2011. وجمدت سويسرا أموالا وأصولا مملوكة لأسرة مبارك، وبعض المقربين منه، بقيمة 603 مليون دولار أمريكي.

loading