السفيرة الاميركية كرمت المرأة... والمشنوق: لا خوف على مجتمع أنتنّ صفوته

  • مجتمع
السفيرة الاميركية كرمت المرأة... والمشنوق: لا خوف على مجتمع أنتنّ صفوته

اعلنت السفارة الاميركية في بيان "أن السفيرة الأميركية اليزابيث ريتشارد، أقامت حفل استقبال اليوم، من أجل تكريم المرأة اللبنانية وتسليط الضوء على مساهماتها الإيجابية في مجال الأمن وسيادة القانون، وللاحتفال بالادوار الحيوية، والمتنوعة، والإيجابية التي تلعبها المرأة في المجتمع.
جمع الحدث قضاة وأعضاء في النيابة العامة، وأعضاء في قوى الأمن الداخلي، وممثلين عن المنظمات الدولية والسفارات في لبنان.
كما حضر وزير الداخلية نهاد المشنوق، ووزير الدولة لشؤون المرأة جان أوغاسابيان وغيرهم من ممثلي الحكومة اللبنانية.
وسلطت السفيرة ريتشارد في كلمتها بالمناسبة، الضوء على "أهمية التنوع في ثقافتنا، بما في ذلك الجندرة، والتنوع الثقافي والديني والعرقي، من أجل بناء مجتمعات أقوى وأكثر استقرارا وازدهارا".
وأضافت السفيرة، "إن العمل مع الناس من مختلف الخلفيات واختلاف وجهات النظر يعزز التوازن والرؤية لدى كل شخص".
هذا وانهت كلمتها بالاضاءة على "التزام أعضاء قوى الأمن الداخلي والقضاة والمدعين العامين الخدمة العامة ليكونوا قدوة للأجيال الشابة"، وأكدت "أن الولايات المتحدة ستبقى شريكا قويا في دعم الأمن والاستقرار، وسيادة القانون في لبنان".

بدوره تحدث وزير الداخلية نهاد المشنوق فقال: التقدّم الذي تحرزه المرأة في لبنان نطمح إلى أن يزداد أكثر، بدعم الطامحين والطامحات مضيفا: ربما في مجلسي الوزراء والنواب عدد النساء ليس كبيرا. لكن في كل زاوية، كل متجر ومصرف وفرن ودكان ومدرسة وجامعة وإدارة عامة، نجد الفتيات والنساء،متابعا: في كل الوظائف نجد الفتيات والنساء إن لم يكن بعدد الرجال فربما أكثر منهم. وأينما حلّت المرأة تأتي بالخير والحنان والتأنيث الذي يصنع الفارق.

واشار المشنوق الى ان "لننتبه إلى أن اللغة ظلمتكنّ، فالقاضي حاكمٌ والقاضية ضربةٌ قاسية، والنائب ممثّلٌ للمواطنين والنائبة مصيبة، والحيُّ بهجةٌ والحيّةُ أفعىً، نحن نظلمكن واللغة تظلمكن والظروف تظلمكن، لكن حين أنظر إليكنّ، في أعلى المراتب، أعرف أنه لا خوف على مجتمع أنتنّ صفوته.

 

المصدر: Kataeb.org