الصايغ: الموازنة في طريقها للإنجاز رغم ملاحظاتنا العديدة عليها

  • محليات
الصايغ: الموازنة في طريقها للإنجاز رغم ملاحظاتنا العديدة عليها

أقامت المعتمدية الأولى في وكالة داخلية بيروت وفرع المسلخ في الحزب التقدمي الاشتراكي الإفطار السنوي ل"شهداء المسلخ" في خيمة "المعلم الشهيد كمال جنبلاط"، بحضور عضو اللقاء الديموقراطي النائب فيصل الصايغ، عضو تكتل "الجمهورية القوية" النائب عماد واكيم، ممثل "التيار الوطني الحر" الدكتور حميد دياب، وكيل داخلية بيروت باسل العود، الأعضاء في داخلية بيروت ووجهاء العشائر العربية في لبنان.

خلال الإفطار، قال الصايغ: "بهذا الشهر الفضيل والكريم، لن نتحدث كثيرا بالسياسة، بل سنبقى بأجواء المحبة والتسامح والرحمة. كم أشعر بالفرح والفخر عند زيارة عرب المسلخ في منطقة الكرنتينا، فهم من أوائل الذين دخلوا الى الحزب التقدمي الإشتراكي ومن الروافد الأساسية لهذا الحزب والمؤمنين بهذه القضية ومبادىء هذا الحزب العريقة، وهم أول من قدموا التضحيات أثناء فترة الحرب المشؤومة".

أضاف: "نؤكد أهمية وواجب الحفاظ على دستور الطائف والابتعاد عن محاولة خلق أعراف سياسية تبعدنا عن مندرجات تسوية الطائف".

وأكد "المصالحة الكبرى في الجبل التي أرساها البطريرك مار نصر الله بطرس صفير ورئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط"، مشيرا إلى أن "الحزب نفسه كان له حضور كبير في يوم وداعه بالأمس القريب".

أما عن الوضع الاقتصادي فقال: "نحن أمام موازنة في طريقها للانجاز، وهي واجب لا بد من القيام به، رغم ملاحظاتنا العديدة عليها، التي سنسعى إلى تقديمها، بالتنسيق مع قوى سياسية أخرى". 

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام