القوات العراقية تقترب من جامع الموصل الكبير

  • إقليميات
القوات العراقية تقترب من جامع الموصل الكبير

أطلقت طائرات هليكوبتر تابعة للجيش العراقي صواريخها ونيرانها على مواقع لتنظيم الدولة الإسلامية في المدينة القديمة بالموصل مع اقتراب القوات على الأرض من جامع الموصل الكبير (جامع النوري) الذي يمثل مكسبا استراتيجيا له دلالة رمزية.

وتجاوزت قوات الشرطة الاتحادية في تقدمها محطة القطارات في غرب الموصل لتقترب أكثر من الجامع الكبير. وقال قيادي بالشرطة إنهم اقتربوا جدا من بسط السيطرة عليه.

وفر السكان من المنطقة وهم يحملون أمتعتهم ويشقون طريقهم عبر المباني المدمرة بينما تدوي أصوات القذائف وإطلاق النار من خلفهم. ومعظمهم من النساء والأطفال.

وقال متحدث باسم الشرطة "استأنفت قوات الشرطة الاتحادية وقوات الرد السريع تقدمها بعد توقف العمليات بسبب الطقس السيئ. تستهدف القوات استعادة بقية المدينة القديمة."

واستهدف القتال في الآونة الأخيرة جامع النوري الذي شيد قبل مئات السنين بمئذنته المائلة الشهيرة. ومن شأن السيطرة على الجامع توجيه ضربة للدولة الإسلامية حيث أعلن منه أبو بكر البغدادي زعيم التنظيم المتشدد قيام دولة خلافة في تموز 2014 بعد أن سيطر المتشددون على مساحات واسعة من الأراضي في العراق وسوريا.

ولا يزال علم الدولة الإسلامية الأسود يرفرف من مئذنة الجامع الكبير.

المصدر: Reuters