الكتائب تطلق Fleets، التطبيق الذي يسمح للطلاب بالانتقال من والى جامعاتهم

  • كتائبيات

أطلقت مصلحة الطلاب في حزب الكتائب تطبيق fleets المتوفر على أنظمة Android وIOS للهواتف الذكية وهو خاص بتأمين النقل لطلاب الجامعات والمعاهد .

حضر حفل الاطلاق رئيس الحزب النائب سامي الجميل ورئيس المصلحة الرفيق زخيا الاشقر وحشد من مدراء وعمداء الجامعات والمعاهد و ممثلين عن جمعية كن هادي وجمعيات اهلية مهتمة وحشد من الطلاب والمسؤولين الحزبيين.

رئيس الكتائب النائب سامي الجميل هنأ مصلحة الطلاب على إطلاق تطبيق Fleets والمبادرة فكرتهم وقد نالت الدعم التام من قبل الحزب شاكراً جمعية كن هادي مؤكداً ان الكتائب تؤمن بجدية العمل الذي تقوم به الجمعية وقد برهنت أنها تعمل بكل الاندفاع المطلوب مقدماً التطبيق الى نفس الشاب هادي جبران الذي توفي بحادث سير وانشئت الجمعية على اسمه للعمل على التوعية من مخاطر السير.

واكد رئيس الكتائب على اهمية تجاوب الناس مع المبادرة للتخفيف على شبابنا المأساة التي يعيشونها بسبب غياب وسائل النقل في لبنان .

وشرح رئيس الكتائب كيف أن وزارة الأشغال والنقل لا تهتم سوى بالأشغال دون المواصلات وهو امر اكتشفه بناء على تجربة شخصية .

وتابع رئيس الكتائب يقول :" ارادت الكتائب ان تواكب الدول الغربية وأن تنقل تجربتها الى لبنان وان تنطلق من الخبرة الموجودة لدى تلك الدول في موضوع التطبيقات الخاصة بالمواصلات مشيراً الى ان تطبيق Fleets متاح للجميع من كل الأحزاب والمناطق ويمكن استعمالها تماماً كالتطبيقات الموجودة في السوق العالمي واللبناني وهو يمكن ان يشكل حلاً لمعضلة المواصلات في لبنان إذا ما جرى استعمالها يومياً ومن الممكن ان تستقطب عدداً كبيراً من المشتركين .

وختم رئيس الكتائب بالقول :" إنها مبادرة عملية قدمناها لحل المشكلة التي يعاني منها شبابنا واللبنانيون ونحن اثبتنا اننا لا نكتفي بالكلام ورفع الصوت بل اننا نتحرك ونفعل وكما لا نتردد في الإشارة بالإصبع الى الى الخطأ نعمل لنجد له حلاَ كما فعلنا اليوم .

 

رئيس مصلحة الطلاب والشباب زخيا الأشقر لفت الى المصاعب التي يعانيها الطلاب للوصول الى اماكن دراستهم في غياب أي خطة للنقل العام وللتكلفة التي يتكبدها التلميذ نتيجة غلاء البنزين وارتفاع أسعار المواقف في العاصمة وبناء عليه قررت مصلحة الطلاب والشباب في الكتائب وبالتعاون مع جمعية "كن هادي" القيام بالمبادرة للحد من الأزمة ومن هنا ولد تطبيق fleets وهدفه خدمة طلابنا وتقريبهم من بعضهم البعض.

وتابع الأشقر :" هذا التطبيق سيساعد على الحد من عدد السيارات المستعملة في تنقل الطلاب ذهاباً واياباً من جامعاتهم ومعاهدهم فيتقاسمون تكلفة الرحلة فيخف ثقل المصروف عنهم، ولفت الأشقر الى ان التطبيق يسمح لمستعمليه بالحصول على نقاط تخوله ربح جوائز.

في الختام دعا الاشقر الى ان تحميل التطبيق واستعماله من شأنه الى جانب خفض التكلفة على الطلاب   تخفيف التلوث وزحمة السير في ظل كل ما نمر به من صعوبات في لبنان.شاكراً لرئيس الحزب النائب سامي الجميل مواكبته ودعمه للمشروع منذ انطلاق الفكرة.

جبران

ثم كانت كلمة فادي جبران الذي شرح اهداف جمعية كن هادي وحذر من المخاطر التي ينطوي عليها استعمال الهاتف الخلوي في اثناء القيادة. وكشف جبران عن الجوائز التي يمكن الحصول عليها من خلال استعمال التطبيق ومنها المواقف المجانية او البنزين من خلال التواصل مع شركات نفطية او حتى وجبات طعام من اهم المطاعم منوهاً بجهود مصلحة الطلاب في الكتائب التي " نتشارك معها الأهداف نفسها ومنها تطبيق fleets

 

ويمكن انزال التطبيق لنظامي التشغيل IOS و Android   على الرابط التالي :

 

 

https://itunes.apple.com/us/app/fleets-universities-carpooling/id1437615189?ls=1&mt=8

Sent from my Samsung Galaxy smartphone.

المصدر: Kataeb.org