المؤتمر السنوي لندوة اطباء الاسنان بحضور رئيس الكتائب

  • كتائبيات

اكد رئيس حزب الكتائب اللبنانية النائب سامي الجميل ان  اللبنانيين مستعدون لاحداث تغيير في البلد وتطويره، وقال إن شعبنا يملك طاقة كبيرة ويحلم بالتغيير ، وهو قادر على بناء دولة ذات سيادة ، حضارية ومتطورة،  يحكمها النظام والقانون والدستور .

 

واعتبر رئيس الكتائب ان الانتخابات النيابية هي اساس الديموقراطية المتمثلة بقدرة الشعب على اختيار ممثليه، الذين بدورهم  سيختارون رئيس الجمهورية ويسموا رئيس الحكومة ويسنوا القوانين ويرسموا الحياة السياسية في البلاد، مشددا على ان البداية تنطلق من الناس،  ومن هنا اهمية ما سيحدث في الانتخابات النيابية المقبلة.

 

ووجه الجميل امام  أكثر من 550 طبيب أسنان شاركوا في المؤتمر السنوي الذي دعا الى الحزب، ونظمته ندوة اطباء الأسنان تحت عنوان "الابتكارات والتقنيات الجديدة في طب الاسنان"  ، تحية الى كل من ساهم في انجاح  المؤتمر، والى الأطباء المتخصصين الذين سيقدمون خبرتهم في سبيل تطوير مهنتهم، مؤكدا حرص   الحزب على الريادة في كل المهن في لبنان بهدف  التطور والدفع باتجاه مواكبة كل جديد.

 

المؤتمر  حضره نقيب اطباء الاسنان في بيروت البروفسور كارلوس خير الله، عقيلة رئيس الكتائب الدكتورة كارين،  نقيبة القابلات القانونيات في لبنان الدكتورة نايلة ابو ملهم دوغان، النقباء السابقون، عميد كلية طب الاسنان في جامعة القديس يوسف ممثلا بالدكتور بول بولس، عميد كلية طب الاسنان في الجامعة اللبنانية البروفسور طوني زينون، عميد كلية طب الاسنان في الجامعة العربية نائب رئيس الجامعة البروفسور عصام عثمان، ورؤساء مكاتب أطباء الاسنان في مختلف الاحزاب الصديقة ورؤساء روابط اطباء الاسنان في مختلف المناطق.

 

 

 

البداية مع النشيدين الوطني والكتائبي فكلمة رئيسة الندوة الدكتورة  اميلي حايك التي رحبت بالحضور لافتة الى النجاحات التي يحققها الأطباء اللبنانيون خارج لبنان وتحديدا في فرنسا فمنهم من لمعت أسماؤهم في العلم والمهنة في لبنان والخارج ومنهم من ابتكر تقنية حديثة في اختصاص العلاج اللبي.

 

وأضافت:"الابتكار هو التغيير الذي يفتح قيمة جديدة ومفتاح كل تطور وتقدم وازدهار...الخطورة تكمن في عدم مواكبة التطور والوقوف عند الأمور الروتينية التقليدية ...هذا لا ينطبق فقط في العلم والطب بل في مختلف المجالات وفي السياسة ايضا ونحن نحيي قيادتنا في حزب الكتائب التي كسرت الروتين التقليدي للسياسة في لبنان وذهبت الى تطوير العمل السياسي ومقاربة علمية قانونية بشفافية لكل الملفات."

 

وختمت:"ان ندوة الاطباء في حزب الكتائب تعد الاطباء الاستمرار بنشاطاتها المتعددة وطرح المشاريع التي ترفع من شأن المهنة وسوف نعلن عنها في الوقت المناسب وما مؤتمرنا اليوم الا أول الغيث."

 

بدوره نقيب اطباء الأسنان  البروفسور كارلوس خير الله رفض الخوض في الملفات السياسية خصوصا ان النقابة على ابواب استحقاق ديمقراطي انتخابي جديد في الايام المقبلة .كما توجه بالشكر الى حزب الكتائب لانه من الاحزاب القليلة التي تعنى بشؤون اطباء الاسنان العلمية بعيدا عن الاعتبارات الانتخابية والسياسية الضيقة.

 

وفي المناسبة قدم رئيس الحزب النائب الجميل ورئيسة الندوة الدكتورة حايك هدايا تذكارية للمحاضرين عربون شكر وتقدير .كما تخلل المؤتمر مشاركة أكثر من 35 شركة تعنى بالادوات الطبية والمواد الخاصة بطب الاسنان .

 

بعد انتهاء الافتتاح جال المشاركون في المؤتمر على صالة عرضت فيها آخر الابتكارات والتقنيات في مجال طب الأسنان كما تم توزيع دروع تقديرية على الأطباء والمشاركين.

المصدر: Kataeb.org

الكاتب: Kataeb.org

popup closePopup Arabic