المجلس التربوي في حزب الكتائب: نرفض الهيمنة على اللبنانية ولتصحيح الخلل فوراً

  • محليات
المجلس التربوي في حزب الكتائب: نرفض الهيمنة على اللبنانية ولتصحيح الخلل فوراً

صدر عن المجلس التربوي في حزب الكتائب اللبنانية البيان التالي :

اولاً: في موضوع الجامعة اللبنانية.

عبَّر المجلس عن قلقه الشديد ازاء بعض الممارسات والتعيينات التي سُجِّلَت في الجامعة اللبنانية منذ فترة - ولا تزال - والتي تهدد مستواها العلمي الريادي والمتقدم.

في هذا الإطار يرفض المجلس كل أشكال استغلال السلطة والنفوذ والاستئثار والهيمنة على الجامعة اللبنانية التي قامت أساساً على مبدأ التوازن واحترام التعددية؛ ويدعو إلى التصحيح الفوري لكل أنواع الخلل عبر وضع حد لكل التجاوزات والقرارات الفئوية وخرق الأعراف والكيل بمكيالين ؛ كما يدعو إلى مقاربة المواضيع الإدارية والمالية والتنظيمية للجامعة من زاوية الكفاءة والتوازن الكفيلين بالحفاظ على كيانها ووحدتها.

من جهة أخرى، يرى المجلس ان القانون النافذ الذي يُنظِّم الجامعة قد تجاوزه الزمن ولم يعد يفي بمتطلبات وتطلعات المجتمع اللبناني التعددي. 

لذلك يطالب المجلس بوضع رؤية مستقبلية شاملة للجامعة، تُتَرجم بقانون جديد وخريطة انتشار واضحة لمجمّعاتها على مساحة الوطن، يتلاءمان مع اللامركزية الإدارية ومع مبدأ الإنماء المتوازن، كي تؤدي رسالتها بتميُّزِها المعهود وتساهم في تطوير المجتمع.

ثانياً : في موضوع انتخابات مجلس نقابة المعلمين

يتوجه المجلس بالشكر الجزيل لكل الرفيقات والرفاق والأصدقاء الذين دعموا وصوّتوا للائحة نقابتي المواجهة لاحزاب السلطة؛ كما يشيد المجلس بالتزامهم  النقابي العالي الذي لم تطوّعه سلطة، فانتصرت لديهم الإرادة النقابية على القرار السياسي المعلب.

إن المجلس، إذ يحيّي كل الأساتذة الذين شاركوا في العملية الانتخابية، يأمل من الأعضاء المنتخبين تغليب مصالح الأساتذة ومطالبهم والمحافظة على صناديق النقابة وتجنب الوقوع في الصراع السياسي وعدم التعاطي بكيدية لتبقى نقابة المعلمين مستقلة.

 

المصدر: Kataeb.org