الوزير حكيم يفند السلسلة والضرائب في قسم رعشين

  • كتائبيات

 

 

أقام قسم رعشين ندوة اقتصادية تحدث فيها الوزير الان حكيم الذي شرح بالتفصيل موضوع السلسلة والانعكاسات السلبية للضرائب التي فرضتها السلطة السياسية على الناس . حكيم لفت الى ما بات يعرف بمركزية الاموال اي ان معظم الطبقة السياسية أصبحت تتحكم بأكثر من 50% من الاموال والثروات.

وشدد على ان السياسة الضريبية يجب ان تكون تحفيزية لتحض المواطن على العمل كما ان السياسة الضريبية يجب ان تكون ارشادية للمواطن وفي الوقت عينه يجب ان تحمل العقاب في حال مخالفة المواطن للقوانين واخيرا يبقى ان هدف السياسة الضريبية يجب ان يكون تحقيق العدالة الاجتماعية وبالتالي السياسية الضريبية اليوم ليست سياسة ضريبية بل خوة.

وأضاف :"ان الازمة ليست مالية بل ازمة ادارية للدولة اللبنانية التي لا تعرف كيف تدير اموالها.واشار الى ان اساس المشكلة هو الانفاق المستمر والذي يبلغ ملايين الدولارات في كل اجتماع مجلس وزراء وللاسف لا احد يكترث بتمويل الدولة وبالتالي اصبحنا في عجز وهذا العجز يتحول الى دين عام اي فوائد .

وقال:"اذا الغينا بند السفر على عاتق الدولة كنا وفرنا ملايين الدولارات على الدولة اللبنانية على مدى ثلاثة اعوام."كما دعا الى موزانة في اطار خطة اقتصادية لان الموازنة ليس فيها اهداف بالإضافة إلى اولوية وضع خطة تقشفية واضحة

حكيم رفض سياسة التوظيف العشوائي الذي يعادله الانتخاب اي التصويت في الانتخابات والفضائح تتوالي في هذا الموضوع وبالتالي بات هذا الانفاق يؤثر على مالية الدولة اللبنانية ما يستوجب توقيف هذا التوظيف العشوائي وتحديد سياسة اقتصادية شاملة وواضحة للدولة اللبنانية.كما لفت الى المال الذي يدفع سنويا الى جمعيات وصناديق وهمية وهذا الامر يدخل في صلب

منظومة الفساد المستشرية اضافة الى المخالفات البحرية والنهرية التي تبلغ 500ألف متر مربع.

رئيس القسم ناصيف بيطار شدد على ان الكتائب ستبقى تبحث عن المتاعب وتحديدا متاعب الناس التي يرزح تحتها 80% من الشعب اللبناني وهدفنا المساواة بين اللبنانيين  بعيدا عن الكيدية.

رئيس الاقليم الدكتور شاكر سلامة اكد ان اللقاء دائما يكون مميزا في رعشين وبيت الكتائب هو ملتقى للجميع ونحن نسعى للوحدة دائما ضمن مجتمعنا وهذا اللقاء اليوم هو انتصار لمجتمعنا وتحديدا من رعشين . كما حيا سلامة الجيش اللبناني الذي يسطر البطولات على الحدود. و نوه بمسيرة الوزير حكيم في الوزارة لافتا الى اننا نذهب الى تشرين وتشرين ليس مضمونا سائلا الم تجد الدولة حلا اخر لتمويل السلسلة غير جيوب الفقراء ولماذا لا يوقفون الهدر ولماذا لا يتم الاقتراب من جيوب الميسورين.

 

يشار الى انه حضر الندوة رئيس اقليم كسروان الفتوح الدكتور شاكر سلامة ورئيس القسم الرفيق ناصيف بيطار ورئيس البلدية جوزف عقيقي ومختار البلدة حنا بدران ومختار بلدة أغبة باتريك حكيم وحشد من  مخاتير المنطقة ورئيس نادي الصخور فؤاد رزق ورئيس مصلحة الرياضة فارس مدور ورفاق من اقليم كسروان الفتوح.

المصدر: Kataeb.org

الكاتب: Kataeb.org