باسيل يتابع من عرسال هجومه على مفوضية اللاجئين والامم المتحدة: كفى!

  • محليات

تابع وزير الخارجية في حكومة تصريف الاعمال جبران باسيل هجومه على الامم المتحدة من باب مفوضية اللاجئين وذلك في زيارة قام بها الى عرسال والتقى خلالها عددا من النازحين والمسؤولين عنهم منا عقد اجتماعا حضره رئيس بلدية عرسال باسل الحجيري واعضاء المجلس البلدي والمخاتير وفاعلياتها، بالاضافة الى لجان تمثّل النازحين السوريين الراغبين بالعودة الى بلادهم، في مبنى البلدية، في حضور النائب بكر الحجيري.

باسيل لفت الى ان كلّ القوى في الداخل تريد عودة النازحين ولا أحد يريد إشكالا مع المنظمات الدولية ولكن حان الوقت لنقول لهم "كفى" ولا شيء يعلو فوق مصلحة لبنان وقال:"هناك نزاع حاصل بين لبنان والمجتمع الدولي في ما خص النازحين وملخصه موجود على المنصة الالكترونية لمفوضية اللاجئين ونريد تسريع العودة الآمنة".

وأضاف:"لم اشكّ يوماً ان العراسلة كانوا يعانون وأننا سندخل مرة جديدة الى عرسال آمنة" مشددا على اننا لا نقول بعودة فورية وقسرية بل مرحلية وآمنة لكن المشكلة انهم لا يسمحون لنا حتى بإتمام المرحلة الاولى.

وتوجّه الى النازحين بالقول:" أنتم أهمّ من الأمم المتحدة بالنّسبة إلينا ومشهد الخيم لا يليق لا بلبنان ولا بسوريا وواجبنا ان نعمل ليعود النازحون" لافتا الى ان عظمة الشعب اللبناني ان ابناء الجنوب نصبوا الخيم قرب منازلهم المهدمة بعد الحرب تمهيدا لإعادة البناء ويمكن للشعب السوري ان يقوم بالشيء نفسه.

وأضاف باسيل:"نريد مساعدة الامم المتحدة لكن على العودة وعلى تقديم مساعدات في سوريا ولا نقبل بعودة النازحين اذا لم تكن آمنة او ان يحصل شيء لأحدهم لا سمح الله واؤكد اننا سنبقى نعمل وانا راسلت وزير خارجية سوريا بموضوع حقوقكم بالملكية والتجنيد الالزامي فأكد لي بكتابه انهم مع العودة الآمنة والكريمة والمصالحة  وان الملكية في سوريا محافظ عليها بالدستور".

واذ اكد ان وضعنا الاقتصادي ما عاد يحتمل أعباء النزوح، اشار الى ان لا عودة عن العودة ونأمل بعودة آمنة وكريمة ودائمة للنازحين.

وقال باسيل:"لا يمكننا ان ننتظر الحل السياسي وعودة النازحين هي التي تصنع الحل" مشيرا الى اننا سنتفق في الحكومة المقبلة على خطة لاعادة النازحين.

وختم بالقول:"نحن نرسم سياستنا وعليهم ان يحترموها وغدا سأذهب الى جنيف وصلاحياتي تسمح لي القيام بأكثر من ذلك وكفى تلاعب بمستقبل السوريين ومصير سوريا".

النائب بكر الحجيري اكد اننا أدَّينا واجبنا تجاه النازحين السوريين ونتمنّى لهم الرحيل وكفانا عذابات وما عانيناه في عرسال لم تعانِ منه أي منطقة في لبنان .

متحدث باسم النازحين طالب الدولة اللبنانية بأن تسرّع عودتهم الى سوريا ونحن لا نريد ضمانات فيما قال رئيس بلدية عرسال باسل الحجيري ان هناك بداية اهتمام بذيول ازمة اللاجئين السوريين وانعكاسها على لبنان . 

هذا وتفقّد باسيل النازحين السوريين في مخيم الفلاطنة في وادي الأرانب حيث لفت الى ان "الامم المتحدة تقول ان ظروف العودة ليست مؤمنة اي انها تقول للنازحين لا تعودوا".

المصدر: Kataeb.org