بنود الاتفاق على قانون الانتخابات

  • خاص
بنود الاتفاق على قانون الانتخابات

بعد ان ضربت السلطة السياسية عرض الحائط المهل الدستورية المنصوص عنها لإقرار قانون الانتخابات، وفي سلسلة نقاط سوداء اتسم بها قانون الانتخابات المقترح، فشلت السلطة في خفض سن الاقتراع وإعطاء حق الاقتراع للعسكريين واحترام الالتزام الذي وعد به كل أركان السلطة الحالية بإقرار الكوتا النسائية بحيث انقلبت السلطة على التزاماتها وطيّرت هذا المطلب المحق الذي يعزز حضور المرأة في الحياة السياسية.

ووفق التسريبات التي خرجت من الغرف المغلقة لا من المؤسسات الدستورية حيث المكان الصحيح لمناقشة مضمون قانون الانتخابات النيابية الجديد، فقد تم إقرار مسودة القانون على ان تناقش غدا الاربعاء في مجلس الوزراء وبعدها يقر القانون في مجلس النواب الجمعة.

اما بنود الاتفاق فجاءت على الشكل الاتي:

1 ـ لبنان 15 دائرة حسب الورقة التي وزعت.

2 ـ نقل مقعد الأقليات من بيروت 2 إلى بيروت 1.

3 ـ عتبة نجاح اللائحة هي الحاصل الانتخابي = عدد المقترعين/ عدد المقاعد.

4 ـ الصوت التفضيلي في القضاء.

5 ـ اللائحة غير المكتملة لا مانع بشرط أن تحتوي على مقعد واحد عن كل قضاء على الأقل، وهي تتحمل فقدان أو خسارة أي مقعد حصلت عليه ولم ترشح عليه طائفيا ويحسب من حصة اللوائح الأخرى وعلى ألا يقل عديدها عن 40%.

6 ـ في طريقة الاحتساب يعتمد الكسر الأكبر.

7 ـ الفرز: تعتمد طريقة دمج اللوائح وترتيب المرشحين في الدائرة على اساس نسبة الصوت التفضيلي في القضاء.

8 ـ الاغتراب: في الانتخابات المقبلة، لا زيادة ولا نقيصة بعد 4 سنوات، نزيد 6 مقاعد للمغتربين وفي الـ4 التي تليها، ننقص 6 من 128 على ان تكون للمغتربين.

9 ـ موعد الانتخابات والتمديد التقني يتفق عليه بين الرئيسين عون والحريري.

10 ـ في الإصلاحات: يجب إنجاز البطاقة المُمغنطة والورقة المطبوعة سلفا.

11 ـ لم يتم التوافق على تنخيب العسكريين ولا على تخفيض سن الاقتراع ولا على كوتا مخصصة للمرأة.

وكان قد عقِد اجتماعان متوازيان في السراي، الاول ترأسه رئيس الحكومة سعد الحريري وضم الوزير جبران باسيل والخليلين ووائل ابو فاعور وجورج عدوان، والثاني ضم النائبين أحمد فتفت والان عون ونادر الحريري والوزير سليم جريصاتي وعددا من القانونيين لإنهاء البحث في قانون الانتخابات.

المصدر: Kataeb.org