بيروت يجرّد هومنتمن من لقبه ويواجه الاتحاد السكندري في النهائي

  • رياضة
بيروت يجرّد هومنتمن من لقبه ويواجه الاتحاد السكندري في النهائي

انحصر لقب بطولة الأندية العربية الـ31 في كرة السلة للرجال بين نادي بيروت ونادي الاتحاد السكندري المصري بعدما حقق الأول فوزاً مثيراً على مواطنه هومنتمن حامل اللقب والاتحاد انتصاراً على سلا المغربي في المباراتين نصف النهائيتين الحاشدتين اللتين جرتا الخميس على ملعب الشياح البلدي امام جمهور ملأ مدرجات الملعب عن بكرة ابيها.

وستقام المباراة النهائية للبطولة،التي ينظمها نادي بيروت تكريماً للراحل هنري شلهوب، بين ناديي بيروت المتألق من دون اي خسارة حتى الآن والاتحاد السكندري عند الساعة الثامنة والنصف من مساء الجمعة على ان تقام مباراة المركزين الثالث والرابع بين هومنتمن وسلا المغربي عند الساعة السادسة مساء.

وواصل فريق بيروت انتصاراته المدوية في بطولة الاندية العربية، وبات النادي الوحيد من دون هزيمة، بعد فوزه في الدور نصف النهائي على حامل اللقب هومنتمن (85 – 77)، الارباع (19 – 17، 12 – 15، 22 – 31 و32 – 14) ولقاؤه في النهائي مع الاتحاد السكندري سيكون اعادة للمباراة التي جمعتهما في الدور الاول وانتهت حينها لمصلحة بيروت.
شهدت المباراة اكبر حضور جماهيري في البطولة، حيث امتلأت المدرجات بالكامل، مع تفاعل جمهور الفريقين بحماس كبير مع مجرياتها منذ الصافرة الأولى، والتقدم كان لهومنتمن في البداية (10 – 5)، على وقع هتاف الجمهور البرتقالي “البطولة أرمنية”، لكن عاد بسرعة وعادل الأرقم (12 – 12)، وسط تشجيع كبير من جمهوره الذي فاجأ الجميع بحضوره الكثيف، والذي خرج سعيداً بنهاية الربع الأول مع تقدم بيروت (19 – 17).
واشتعلت المباراة في الربع الثاني اكثر مع كثير من التسرع في انهاء الهجمات والمترافق مع دفاع قوي من رجال المدربين باتريك سابا وجو مجاعص، ما جعل معدل التسجيل يتناقص، وسط اصرار من المدربين على السرعة الهجومية، وكلاهما أخرج لاعب ارتكازه الأجنبي، كايل هانت من بيروت وكريس جونسون من هومنتمن، والى منتصف الجزء كانت النتيجة (26 – 24) لبيروت، ومرت دقيقتان دون تغيير في النتيجة فعاد جونسون ثم هانت في تبادل تكتيكي لخلط الأوراق، ووسط اهدار العديد من الفرص طلب مجاعص اول “تايم اوت”، ومع استمرار التسرع استعمل المدربان الوقتين المستقطعين المخصصين لكل منهما في آخر دقيقة، ليكون بعدها التقدم “عالبازر” (32 – 31) من كريس جونسون لصالح الفريق البرتقالي.
التقارب الشديد بقي مسيطراً على المباراة، وتبادل الفريقان التقدم في الربع الثالث، الذي شهدت دقائقه الأربع الاخيرة صناعة فارق 6 نقاط لأول مرة للهومنتمن (50 – 44)، فتراجع تركيز لاعبي باتريك سابا فكان العقاب ثلاثيتين من صانع الفرق البديل ايلي اسطفان ووالتر هودج (56 – 46) فسارع مدرب بيروت الى طلب “تايم اوت”، ولكk الفارق بقي 10 نقاط (63 – 53) مع نهاية الجزء.
وما لم يفعله بيروت طوال الارباع الثلاثة الاولى فعله في أقل من دقيقتين ببداية الربع الاخير، حين سجل 8 نقاط توالياُ عبركريس كروفورد وروني فهد ليتقلص الفارق الى نقطتين فقط (63 – 61) فسارع مجاعص الى طلب “تايم اوت”، واشتعلت المباراة من جديد وتعادلت الارقام (71 – 71) وسط مشهد جماهيري رهيب داعم وضاغط في آن معاً على الفريقين، ولكن معنويات رجال باتريك سابا كانوا يعيشون حالة معنوية عالية جرّاء العودة السريعة، ونجحوا في التقدم وصنع الفارق (80 – 74) في آخر دقيقتين، حيث كان الشوط الثاني هجومياً على عكس سابقه والفوز لبيروت (85 – 77) في النهاية.
كايل هانت كان افضل مسجل لبيرون مع 24 نقطة واضاف علي حيدر 23 نقطة مع 11 متابعة وكريس كروفورد 19 نقطة مع 7 تمريرات، ومن هومنتمن سجل كل من كريس جونسون ووالتر هودج 19 نقطة مع 8 متابعات للأول.

المصدر: وكالات