NBA: جينوبيلي ينقذ سان انتونيو ويقوده الى فوز ثالث

  • رياضة
NBA: جينوبيلي ينقذ سان انتونيو ويقوده الى فوز ثالث

قاد الأرجنتيني المخضرم مانو جينوبيلي فريقه سان انتونيو سبيرز الثلاثاء إلى فوز صعب على مضيفه هيوستن روكتس 110-107 بعد التمديد.

وبات سان انتونيو بحاجة الى فوز واحد للتأهل الى نهائي المنطقة الغربية وملاقاة غولدن ستايت ووريز وصيف بطل الموسم الماضي الذي حقق اربعة انتصارات متتالية على منافسه يوتا جاز ويمضي فترة راحة ستكون دون شك في صالحه خلال منافسات الدور المقبل.

وتقام المباراة السادسة الخميس على ملعب هيوستن، والسابعة اذا اقتضت الحاجة الأحد على ملعب سان انتونيو الذي يدين بفوزه الى جينوبيلي (39 عاما) المتوج معه باللقب اربع مرات.

وعاد الارجنتيني الـ"ماغنيفيكو" (الرائع) الليلة الماضية كأحد افضل لاعبي الدفاع في التاريخ، وقد يكون هذا الموسم الاخير له مع الفريق الذي توج بطلا للمسابقة 5 مرات اعوام 1999 و2003 و2005 و2007 و2014.

وبعد ان افتقد جهود نجمه وهدافه كاوهي لينارد (22 نقطة) قبيل نهاية الوقت الاصلي بعد تعرضه للاصابة في كاحله الايسر مع نهاية الربع الثالث، سجل جينوبيلي سلة التعادل 101-101 قبل 34 ثانية وجر صاحب الارض الى شوط اضافي انتهى في مصلحة فريقه (9-6).

واضافة الى ليونارد، يشكو سان انتونيو من غياب صانع العابه الفرنسي طوني باركر حتى نهاية الموسم بداعي الاصابة، وسيبقى بحاجة الى خدمات جينوبيلي وغيره لسد الفراغ الناجم عن كثرة الاصابات.

وفضلا عن انه كان حاسما في الدقائق الـ31 التي شارك فيها (من اصل 48 دقيقة) بتسجيله 12 نقطة مع 7 متابعات و5 تمريرات حاسمة، اعاق جينوبيلي بنسبة كبيرة حركة نجم هيوستن جيمس هاردن، وتصدى لتسديدته الثلاثية في الثانية الاخيرة حارما اياه من ادراك التعادل في نهاية الوقت الاضافي.

 

ليس البديل الوحيد                  

واثار اداء جينوبيلي رغم كبر سنه اعجاب مدربه غريغ بوبوفيتش الذي قال عنه "لقد منحنا احدى افضل النتائج التي ترتقي الى احلى سنواته مع الفريق. لقد كان عملاقا بالفعل".

وقال جينوبيلي بعد اللقاء "ليس لدي الشعور باني لعبت مباراة كبيرة وقدمت مستوى عاليا. من الواضح اني كنت افضل من المباريات السابقة ويمكن القول بأني ساهمت في الفوز".

واضاف المخضرم الارجنتيني "في غياب كاوهي وطوني وهما لاعبان حاسمان في مباريات غير محسومة النتائج سلفا، قلت لنفسي ان الامر سيكون صعبا بالنسبة الينا، لكننا لعبنا بشكل جيد وعرفنا ان ندير الامور خصوصا في نهاية اللقاء".

ولم يكن جينوبيلي البديل الوحيد في صفوف سان انتونيو الذي ارتقى الى مستوى المسؤولية، وانما كان الى جانبه كل من الأسترالي باتي ميلز (20 نقطة) وداني غرين (16) وجوناثان سيمونز (12).

ورغم الاهمية البالغة لهذا الفوز، يبقى سان انتونيو قلقا من اصابة كاوهي الذي لم يعرف بعد ما اذا كان سيشارك في المباراة السادسة.

وقال جينوبيلي في هذا الصدد "لا اريد التفكير باحتمال غيابه. انه يقوم بكل شيء مع الفريق. انه يسجل ويلتقط الكرات ويدافع. انه يأخذ كل مباراة على عاتقه، واذا لم يشارك (في المباراة المقبلة)، ستكون الامور صعبة بالنسبة الينا".

وتابع "من لا يلعب القسم الاخير من المباراة، هذا يعني بالنسبة الى العارف بالامور انها (الاصابة) جدية. علينا ان ننتظر 24 ساعة كي نعرف ما اذا كان سيشارك ام لا".

ورغم تسجيله 33 نقطة مع 10 متابعات و10 تمريرات حاسمة، لم يستطع جيمس هاردن اخفاء غضبه ومرارة الخسارة، وقال "لقد فوتنا الفرصة بقرارات سيئة في نهاية المباراة. كانت امامنا فرصة كبيرة لا تتكرر لنخرج فائزين".

المصدر: AFP