حوري يحدد شرطين للتجاوب مع طهران

  • محليات
حوري يحدد شرطين للتجاوب مع طهران

أثارت مواقف وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف موجة من التساؤلات حول خلفية إعادة طرح تسليح الجيش إيرانيا، وهو ما كان قد تم التداول به في العام 2014 من دون التوصل إلى أي نتيجة تُذكر.

وتعليقا على ذلك، أشار مستشار رئيس الحكومة النائب السابق عمار حوري إلى أنه «بالمبدأ لا إشكالية بالبحث بأي عرض لمساعدة لبنان لكن بشرطين، الأول أن لا تُمس السيادة اللبنانية وتكون العروض مشروطة، والثاني ألا تتسبب بمتاعب للبنان مع دول أخرى».

 وقال حوري لـ«الشرق الأوسط»: «على كل الأحوال سنستمع إلى ما لديه على أن نتخذ الموقف المناسب بناء على ذلك».

 وأضاف: «نحن حتى الساعة لا نعلم تفاصيل ما سيتحدث عنه بخصوص تسليح الجيش، لكن السؤال الذي يطرح نفسه، إذا كانت إيران تمتلك قدرات دفاع جوي لماذا لم تستخدمها للدفاع عن مراكزها ومواقعها في سوريا التي تتعرض دائما لضربات إسرائيلية؟».

المصدر: الشرق الأوسط