خاص: المستحيل ألماني... في مدريد

  • رياضة
خاص: المستحيل ألماني... في مدريد

لن اطيل المقدمات... ريال مدريد في نصف نهائي دوري ابطال اوروبا.
جمهور الملكي يتباهى بهاشتاغ #هلا_مدريد، اما جمهور البافاري فيواسي النفس بهاشتاغ #هلا_تحكيم، بإشارة واضحة الى ان القرارات التحكيمية ادت الى اقصاء بايرن ميونخ من البطولة.

في منطق كرة القدم، لايمكن لعامل وحيد ان يؤثر على تأهل فريق بعد مبارتي ذهاب واياب.
لذا، عدّة عوامل ادّت الى تأهل الريال واقصاء البايرن.

فلنبدأ بالحالات التحكيمية:

  • هدف بايرن ميونخ المسجل في الذهاب جاء عن طريق ركنية مشكوك بصحتها، فمارسيلو شتّت الكرة للتماس، لكن حكم الراية كان قريباً واحتسب ركنية.
  • احتساب ركلة جزاء غير موجودة بتاتاً لبايرن ميونخ كان من شأنها ان تعقّد كثيراً مهمة الريال لو سُجّلت، لكن فيدال اهدرها بطريقة غريبة.
  • طرد مستحق لخافي مارتينيز بعد تلقيه انذارين متتاليين.
  • في الاياب، احتساب ركلة جزاء أخرى مشكوك بصحتها للبايرن، لكن هذه المرة ترجمها ليفاندوفسكي الى هدف. وهنا نتساءل لماذا لم يحتسب الحكم ركلة جزاء لكاسيميرو الذي عُرقل في منطقة الجزاء ايضاً، خاصةً بعد احتساب ركلتي جزاء لبايرن؟
  • تساهل الحكم مع فيدال، فلم يوجه له الانذار الثاني في اوائل الشوط الثاني بعد تدخلين عنيفين، لكن لا فيدال ولا انشيلوتي تعلما من مباراة الذهاب، فطُرد اللاعب التشيلي في الدقيقة 81 بعد تدخّل خشن اصاب فيه قدم اسينسيو ثم الكرة. اللوم يقع على المدرب الذي كان يفترض ان يبدله ليتفادى الانذار الثاني. كما تساهل الحكم مع كاسيميرو لاعب الريال وبالطريقة نفسها.
  • احتسب الحكم تسلل غير موجود على ليفاندوفسكي كان من شأنه اعطاء البايرن هدفاً ثانياً.
  • هدف بايرن ميونخ الذي سجله راموس في مرماه اتى من تسّلل بعد تمريرة من مولر لليفاندوفسكي.   
  • هدفا رونالدو الثاني والثالث كانا من حالتي تسلّل أيضاً.

اذا، القرارات التحكيمية كانت ظالمة بحق الفريقين، وذكّرتنا بكارثة برشلونة – باريس سان جيرمان التي اقصت الاخير من دوري الابطال، الامر الذي يجعل من الاداء التحكيمي في اقوى دوريات العالم مهذلة حقيقية.

تكتيكياً وبعيداً عن قرارات الحكام، فمن حق جمهور الميرينغي التباهي بـ #هلا_مدريد، كيف لا وهم الذين فازوا 2-1 في معقل النادي البافاري وكان باستطاعتهم ان ينهوا الامور باكراً لولا براعة مانويل نوير، وكيف لا وفريقهم سدد 13 تسديدة على مرمى الالمان في مباراة الاياب، مقابل 3 تسديدات فقط للضيوف.

الفوز مستحق لابطال اوروبا، فهنيئاً للريال وبالتوفيق للبايرن في المواعيد القادمة، على أمل ان يكون الاتحاد الاوروبي لكرة القدم قد حسّن اداء حكّامه، فنكون بغنىً عن #هلا_تحكيم.

المصدر: Kataeb.org