داغر: من طيّر نصاب الجلسة هم من طبعوا البيان مسبقا في استراحة الغداء

  • محليات
داغر: من طيّر نصاب الجلسة هم من طبعوا البيان مسبقا في استراحة الغداء

رأى عضو المكتب السياسي الكتائبي سيرج داغر في مداخلة عبر الجديد خلال مشاركته في التحرك الشعبي في ساحة رياض الصلح أننا موجودن كمواطنين لبنانيين لأن الشعب  اللبناني مقهور وتأتي السلطة لتفرض عليه المزيد من الضرائب في وقت اننا لا نملك المال لدفع أقساط المدارس او لنعالج في المستشفيات، مؤكدا اننا لا نتحدث بصفة حزبية ولن نتحدث لأننا نترك الكلمة للشعب ليقول ان الضرائب مرفوضة.

وشرح داغر ما هو حاصل اليوم، مشيرا الى أن هناك مليار دولار لتمويل سلسلة الرتب والرواتب والتي يمكن تأمينها من الهدر والفساد، لكن السلطة اختارت الاتيان بها من جيوب الفقراء.

داغر سئل عن اتهام كتلة نواب الكتائب ورئيس الحزب النائب سامي الجميّل بتطيير نصاب الجلسة التشريعية وبقلب الطاولة على السلطة فقال: ليت كتلة الكتائب تستطيع تطيير النصاب فنحن لدينا كلتة من خمسة نواب وكانوا في الجلسة، لكن من طيّر الجلسة هم من طبعوا البيان مسبقا في استراحة الغداء، سائلا كيف علموا مسبقا أن النصاب لن يكتمل؟.

ولفت داغر إلى اننا اعترضنا على زيادة الضرائب لأننا في المعارضة، بحيث لم نشارك في الحكومة عند تشكيلها، مستغربا انتقادنا لأننا اعترضنا على الضرائب، وقال المعادلة بسيطة فهناك خياران واضحان: من هو مقتنع بالضرائب فليقرّها ومن ليس مقتنعا بها لا يقرّها.

أضاف داغر:  يقولون للناس أي شيء ولكن "الشمس ساطعة والناس قاشعة" وعلى الجميع تحمل مسؤولياته.

وعن كلام رئيس مجلس النواب نبيه بري وما إذا كان يقصد حزب الكتائب عندما قال هناك حملة منظمة على المجلس النيابي قال داغر في حديث آخر عبر الـlbc: ما من حملة منظمة لأن الحملة ضد من يريد فرض الضرائب على الناس وعلى أفرقاء السلطة ألا يلعبوا على التناقض.

أضاف: ان أرادوا وقف الحملة فلتخرج السلطة وتعلن عن تمويل السلسلة من جيوب الفاسدين وليس من جيوب الفقراء.

وتابع:  كفى رفع شعارات الاصلاح ومحاربة الهدر، لافتا الى اننا منذ 10 سنوات ننادي بالاصلاح والتغيير، مضيفا: أوقفوا الكلام وابدأوا بالعمل لأنكم في السلطة وان كنتم لا تستطيعون العمل فاتركوا غيركم يعمل.

ودعا الى قانون انتخابي يؤمن التمثيل الحقيقي، مطالبا بترك الناس تعبّر عن آرائها وتصل الى المجلس، وأردف: كفى احتكارا، دعوا الناس تشارك في الانتخابات من خلال قانون يؤمن صحة التمثيل.

واكد أننا موجودون هنا بصفتنا مواطنين لبنانيين، مشددا على اننا سنكون إلى جانب كل شريف يريد التغيير.

المصدر: Kataeb.org

popup closePopup Arabic