دوليّات

قمة بوتين - ماكرون: هذا ما سيطلبه الرئيس الفرنسي لتحصين استقرار لبنان

في سان بطرسبورغ التي يصلها الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون غداً في زيارة رسمية تستمر يومين، تحط الازمات الدولية رحالها على طاولة المحادثات التي تجمعه بنظيره الروسي فلاديمير بوتين على هامش مشاركتهما في مؤتمر اقتصادي. وتشير اوساط دبلوماسية فرنسية لـ"المركزية" الى "ان الملف الايراني سيكون طبقاً رئيسياً بين الرئيسين نظراً "لحماوته" المرتفعة عقب الانسحاب الاميركي من الاتفاق النووي الذي فتح الباب لعودة سلسلة العقوبات الاقتصادية على طهران وتداعياتها على الشركات الاوروبية العملاقة كـ"توتال" و"رينو" وغيرها المُستثمرة بمليارات الدولارات في السوق الايراني، انطلاقاً من رؤيتهما المشتركة حول ضرورة التوصل الى اتفاق نووي جديد يُعيد انتظام الامور بين الدول المعنية الى ما كانت عليه، في ضوء تمّسك اوروبا، خصوصا فرنسا والمانيا وبريطانيا بالاتفاق وعدم "مسايرة اميركا" حيال الموضوع بل فتح المجال واسعاً امام التعاون مع موسكو التي تتمسك هي ايضا بالاتفاق لتشكيل جبهة موحّدة تقف في وجه "الاحادية" الاميركية في التفرّد بالقرارات من دون مشاورة الحلفاء".

روسيا ترد على العقوبات الأميركية

تبنى مجلس النواب الروسي الثلاثاء قانونا يجيز للحكومة الروسية الرد على العقوبات الأمريكية التي تفرض ضد روسيا في خطوة تفتح الباب لاتخاذ تدابير مختلفة ضد الخطوات الأمريكية غير الودية. وقدم مشروع القانون الذي يحمل اسم "مواجهة الإجراءات غير الودية للولايات المتحدة والدول الأخرى" إلى مجلس النواب الروسي "الدوما" في 13 أبريل الماضي، وجاء ذلك بمبادرة من مجموعة من النواب الروس بقيادة رئيس مجلس الدوما فياتشيسلاف فولودين.

Mashrouh
loading