دوليّات

ترامب: لو فعل الإيرانيون شيئا سيكون خطأ فادحا

قال الرئيس الأميركي دونالد ترمب، الاثنين، "نراقب ما سيحدث مع إيران وإذا أقدموا على أي شيء فسيكون خطأ فادحا". وفي وقت سابق اليوم الاثنين، انضمت مقاتلات أف 15 وأف 35 إلى قاذفات بي 52 الأميركية في طلعات جوية فوق الخليج. والجمعة، أعلن سلاح الجو الأميركي، أن قاذفات "بي 52" التي أمر البيت الأبيض بنشرها في الخليج العربي لمواجهة التهديدات الإيرانية قد وصلت إلى قاعدة جوية أميركية رئيسية في قطر. والخميس الماضي، حذر وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، الخميس الماضي، برد "سريع وحازم" على أي هجوم إيراني،

بومبيو يلغي زيارته الى موسكو ويتوجّه الى بروكسل لبحث هذا الملف...

قرر وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو التوجه اليوم إلى بروكسل حيث يبحث مع المسؤولين الأوروبيين مسائل ملحة وبخاصة ملف إيران، على ما أعلن مسؤول بوزارة الخارجية مساء امس. وبالتالي ألغى بومبيو زيارته لموسكو التي كانت مقررة اليوم غير أنه سيتوجه الى سوتشي للقاء الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ووزير خارجيته سيرغي لافروف الثلاثاء بحسب ما أكد المصدر نفسه. ومن المقرر عقد اجتماع لمجلس شؤون الاتحاد الأوروبي اليوم في بروكسل، لكن وزارة الخارجية الأميركية لم تحدد الاجتماعات التي يشملها جدول أعمال بومبيو. واكتفت الوزارة بالقول إن "بومبيو سيجري محادثات مع مسؤولين من فرنسا والمملكة المتحدة وألمانيا، الدول الأوروبية الثلاث التي وقعت الاتفاق المتعلق بملف ايران النووي في العام 2015".

ضغط أميركي غير مسبوق على إيران وروحاني يدعو إلى الوحدة

في الوقت الذي تواجه فيه إيران تشديدا في العقوبات الأميركية، دعا الرئيس الإيراني حسن روحاني إلى الوحدة بين الفصائل السياسية في البلاد لتجاوز الظروف التي قال إنها ربما تكون أصعب من أوضاع البلاد خلال الحرب مع العراق في الثمانينات. كان الرئيس الأميركي دونالد ترامب قد حث زعماء إيران على الدخول في محادثات بشأن التخلي عن برنامجهم النووي وقال إنه لا يمكنه استبعاد مواجهة عسكرية. وقدم ترامب العرض في الوقت الذي زادت فيه الضغوط الاقتصادية والعسكرية على إيران حيث عمل هذا الشهر على وقف كل صادرات النفط الإيرانية بينما عزز وجود القوات البحرية والجوية الأميركية في الخليج. وقال مسؤول أميركي لرويترز يوم الجمعة إن واشنطن وافقت على نشر صواريخ باتريوت إضافية في الشرق الأوسط. وقال روحاني "اليوم، لا يمكن قول ما إذا كانت الظروف أفضل أم أسوأ من فترة الحرب (1980-1988)، لكن خلال فترة الحرب لم تكن لدينا مشكلات مع بنوكنا أو مبيعات النفط أو الواردات والصادرات، وكانت هناك عقوبات فقط على مشتريات السلاح". وأضاف "ضغوط الأعداء حرب غير مسبوقة في تاريخ ثورتنا... لكني لا أيأس ولدي أمل كبير في المستقبل وأعتقد أننا يمكن أن نتجاوز تلك الظروف الصعبة شريطة أن نتحد". ووصفت طهران الحشد العسكري الأميركي بأنه "حرب نفسية" تهدف إلى ترهيبها.

loading