دوليّات

المتهم الوحيد الباقي على قيد الحياة بهجمات باريس أمام المحاكمة

انطلقت صباح الاثنين في بروكسل المحاكمة الأولى لصلاح عبد السلام الناجي الوحيد من المجموعة الجهادية التي نفذت هجمات باريس، في قضية ضلوعه في تبادل إطلاق نار مع شرطيين بلجيكيين في آذار 2016. ورفض عبد السلام في بداية محاكمته الرد على الأسئلة، والتزم الصمت منذ سجنه في فرنسا في نيسان/أبريل 2016. بدأ القضاء البلجيكي صباح الاثنين المحاكمة الأولى لصلاح عبد السلام العضو الوحيد على قيد الحياة في المجموعة الجهادية التي نفذت هجمات باريس في 13 تشرين الثاني/نوفمبر 2015، في قضية ضلوعه في تبادل إطلاق نار مع شرطيين بلجيكيين في آذار/مارس 2016. وقال عبد السلام عن طريق محاميه إنه لا يريد أن تلتقط له أي صورة من قبل وسائل الإعلام، حسبما أعلنت القاضية ماري فرانس كوتغن التي ترأس الجلسة. وأكد عبد السلام في بداية محاكمته في بروكسل أنه يرفض الرد على الأسئلة، كما قال صحافيون من وكالة الأنباء الفرنسية. وقال عبد السلام للقاضية التي سألته عن هويته "لا أريد الرد على الأسئلة".

واشنطن تنفي تزويد المعارضة السورية بمنظومة صواريخ أرض جو

نفت الولايات المتحدة أن تكون زودت حلفاءها في سوريا بأسلحة أرض- جو. وذكر المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية أن بلاده تركز على قتال تنظيم داعش جنبا إلى جنب مع الحلفاء في سوريا.وأضاف أن واشنطن تدرس المعلومات عن إسقاط الطائرة الروسية باستخدام منظومةٍ مضادة للطائرات محمولة على الكتف.من جهتها، قالت هيذر ناورت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية إن "الولايات المتحدة لم تزود مطلقا أي جماعة في سوريا بصواريخ أرض جو تطلق من على الكتف كما أننا نشعر بقلق عميق من استخدام مثل هذه الأسلحة.

بريطانيا تتخذ اجراءات تستهدف الاموال الروسية المشبوهة

صرح وزير الامن البريطاني بن والاس ان الاثرياء الروس الذين يشتبه بتورطهم بالفساد اصبحوا ملزمين توضيح مصدر ثرواتهم في اطار مكافحة الجريمة المنظمة في المملكة المتحدة.وقال والاس لصحيفة "ذي تايمز" ان السلطات ستستخدم لهذا الهدف اجراءات جديدة دخلت حيز التنفيذ لمصادرة الموجودات المشبوهة والاحتفاظ بها الى ان يتم توضيح مصدرها.واكد الوزير البريطاني انه يريد ان تتحرك الحكومة بقوة ضد السياسيين الفاسدين والمجرمين الدوليين الذي يستخدمون المملكة المتحدة ملاذا قائلا "عندما نصل اليكم سنأتي اليكم والى ممتلكاتكم وسنجعل حياتكم شاقة". وتقدر السلطات البريطانية بحوالى تسعين مليار جنيه استرليني (127 مليار دولار) قيمة الاموال غير المشروعة التي يتم تبييضها سنويا في بريطانيا.

Advertise with us - horizontal 30
loading