رادار

نقولا: من يراهن على خلافنا مع برّي فرهانه خاسر

اعتبر عضو تكتل "التغيير والاصلاح" النائب نبيل نقولا من عين التينة بعد لقاء الاربعاء النيابي، بأن مَن يراهن على خلافنا مع رئيس المجلس النيابي نبيه بري فرهانه خاسر، مشيراً الى ان موضوع التعيينات يحّل قريباً بالسياسة.لا ضرورة لذلك لان الخلاف موجود بين بري وعون منذ سنوات، والكيمياء السياسية ستبقى غائبة بين الحليفين "اللدودين"، وبالتالي فالانتقادات المبطّنة ستعرقل الدروب الى أمد بعيد، لذا لن تنفع التصاريح المنمّقة مهما حوت من "مساحيق تجميلية" لانها لن تنطلي على احد، خصوصاً في ما يتعلق

ماريو عون: معركتنا في الرئاسة والتعيينات هدفها إسترجاع حقوق المسيحيين

رأى الوزير السابق ماريو عون بأن المعركة التي يخوضها "التيار الوطني الحر"في اطار رئاسة الجمهورية أو ملف التعيينات، هي معركة "لإسترجاع الحقوق المسيحية"، انطلاقاً من إعادة الحقوق لأصحابها واستعادة هيبة الدولة، وقال:" مرحلة قضم الحقوق المسيحية انتهت، ونحن سنفرض مَن نريد لهذه المواقع لاننا الفريق الأكثر تمثيلا للمسيحيين".إنطلاقاً من هذه النغمة المتكررة منذ سنوات من دون اي فائدة او جدوى... نذكركم بمطالبتكم لحلفائكم منذ سنوات بإعادة مركز مدير عام الامن العام الى المسيحييّن وتحديداً الى

loading