رسالة غير لائقة من عسكري متقاعد الى وليد جنبلاط...وهكذا ردّ تيمور!

  • محليات
رسالة غير لائقة من عسكري متقاعد الى وليد جنبلاط...وهكذا ردّ تيمور!

توجّه احد المتقاعدين العسكريين برسالة لم تراعِ أصول اللياقة الى النائب وليد جنبلاط بالامس فقام تيمور جنبلاط بإرسال نسخة له من كتاب "أدب الحياة" لجدّه كمال جنبلاط مع وفد العسكريين الذي زاره اليوم في المختارة.

وكان تيمور جنبلاط قد التقى السبت في المختارة وفدا من قدامى القوى المسلحة ضم عددا كبيرا من الضباط والرتباء المتقاعدين بلغ عددهم 700 شخص من مناطق بشري والبقاع وعكار وطرابلس والجنوب والاقليم والجبل للشكوى من "الظلم بسبب سلسلة الرتب والرواتب"، في حضور النائب وائل ابو فاعور وامين السر العام في الحزب التقدمي الاشتراكي ظافر ناصر ومفوض الداخلية هادي ابو الحسن.

تحدث باسم الوفد العمداء سامي الرماح واندريه ابو معشر وبسام عويدات وسليم طوق، وتضمنت الكلمات التنويه "بمرجعية تيمور جنبلاط الوطنية فوق الاصطفافات المناطقية والمذهبية"، والتمني عليه "تبني كتلة اللقاء الديموقراطي للمطالب التي تنصف المتقاعدين، لجهة وقوفها مع تعديل القانون المعجل المكرر المتعلق بالمادة 79 من قانون الدفاع الوطني، التي تحمي حقوق المتقاعدين، بغض النظر عن تاريخ احالتهم على التقاعد، والانصاف لجهة التوازن في موضوع غلاء نسب المعيشة الممنوحة من الحكومة، إذ ان بعض القاعات المدنية نالت غلاء معيشة حتى 150 في المئة نسبة لرواتبهم، في حين نال العسكريون 50 في المئة وما دون، كما ان الزيادة جاءت للعسكريين مجتزأة على 3 سنوات وليست مقسطة وبالتالي توزيع ال 1200 مليار بشكل عادل ومنصف وعدم تخفيض او تجزئة الزيادة".

ورحب جنبلاط بالوفد، مؤكدا "الوقوف بجانب هذه المطالب لتحقيقها". وكلّف ابو فاعور وقيادة الحزب التقدمي متابعتها.

المصدر: Kataeb.org