غبريال المر لـkataeb.org: القانون الجديد اكثري مقنّع بنسبية المحادل

  • خاص
غبريال المر لـkataeb.org: القانون الجديد اكثري مقنّع بنسبية المحادل

حيّا النائب السابق غبريال المر شجاعة رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميّل على قوله الحقيقة الصعبة، بحيث ذكّرنا بالرئيس الشهيد بشير الجميّل حين دعا من تلفزيون لبنان الى قول الحقيقة مهما كانت صعبة، وها هو الشيخ سامي يعيدنا اليوم الى المشهد عينه من خلال جرأته. وقال: " افتخر به كثيراً لانه نطق بما اريده". مؤكداً في حديث الى kataeb.org تأييده المطلق لكل كلمة قالها رئيس الكتائب في مؤتمره الصحافي اليوم، إلا انه اعتبر بأن على المرأة اللبنانية التي تمثّل نصف المجتمع اللبناني ان تفرض نفسها لا ان تتنظر منهم اي شيء، مذكّراً بترشّح السيدات نايلة معوض وصولانج الجميّل وبهية الحريري وغنوة جلول وجيلبرت زوين وغيرهن، لذا على المرأة ان تترّشح اليوم بقوة وتلعب دوراً كبيراً في هذا الاطار.

واشار المر الى ان قاموا بكل ما يريده حسن نصرالله من ناحية تركيبتهم للنسبية التي يريدها هو، في حين ان النسبية لا تحوي الصوت التفضيلي ولا المذهبية، واصفاً القانون الجديد بالاكثري المقنّع وبنسبية المحادل التي يسير امامها " الدف". وقال: "اطمئنهم بأن الناس مع الشيخ سامي وسوف يفوز في المتن، وهم سئموا وشبعوا من الخزعبلات، وهو اليوم " كبّرلي قلبي كتير"، واشعر انه من الاشخاص القلائل الذين يقولون الحقائق. سائلاً:" لماذا يقومون بكل هذا اللف والدوران؟، مع العلم بأن القانون وضع عبر اربعة اشخاص هم جبران باسيل ونادر الحريري والخليلين، وفي الامس بصم عليه 27 وزيراً لان البقية من ضمن الفريق الواضع لهذا القانون، واليوم سيبصم مجلس النواب ايضاً بإستثناء اقلية، اي ان المهزلة ستتكرّر لان المجلسين يبصمان. في حين ان عليهم مناقشة هذا القانون الذي يحوي العديد من البنود لكنهم وضعوه ضمن بند واحد ليُسرّعوا في إقراره، كما سأل :"شو شغلتو مجلس النواب؟!".

ورداً على سؤال حول مدى شرعية هذا القانون الذي وُضع ضمن الغرف المغلقة بعيداً عن المؤسسات وعبر عدد ضئيل من الاشخاص، اشار المر الى انه قبل ايام معدودة ذكر ذلك عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وكتب: اهكذا تكون المؤسسات يا دولتنا العزيزة؟، وهل يوضع القانون الانتخابي في الغرف المغلقة؟، واين هي المؤسسات؟. مبدياً آسفه لعدم اجتماع اللجنة المكلفة البحث بالقانون الانتخابي إلا مرة واحدة جرت قبل اول من امس، للموافقة على ما قررّوه من ذكرناهم سابقاً. معتبراً بأن لبنان بات ممسوكاً بهؤلاء الاربعة وهذا مؤسف كثيراً، اما الحاكم الاول فهو حزب الله وحسن نصرالله .

وحول إعتبار البعض بأن هذا القانون صعب جداً على المواطن، اعتبر بأن نتائجه هي الصعبة كي يفهمها المواطن، فهو قانون اكثري ضمن لائحة، فقد يسقط نواب نالوا 7 الاف صوت ويفوز آخرون نالوا 3 الاف صوت فقط في بعض الدوائر. واصفاً اياه "بالشربكة الكبيرة" لان نتائجه صعبة ولن ُتفهم بسهولة. ورأى بأن الدائرة الفردية هي الافضل من بين القوانين .

وعن التمديد 11 شهراً تحت عنوان تقني، ختم المر:" قبل عشر سنوات تحدثوا عن البطاقة الممغنطة ولم يتحقق من ذلك اي شيء، فهل سيُحققوا ذلك خلال اشهر؟، بالتأكيد لا فهنالك إستحالة زمنية لان هدفهم التمديد الثالث الذي سيستمر حتى ايار العام 2019 ، إلا في حال الغوا هذه البطاقة وعادوا الى الاستعانة بالهوية. من هنا اقول للبنانيين:" انتظروا التمديد الثالث مع العلم بأن البعض اكد بأن لا تمديد، لكن ما هذه المزحة؟.

صونيا رزق

المصدر: Kataeb.org

الكاتب: صونيا رزق