فنون

سمية الخشاب حمدت الله على قرار الطلاق: هذا هو الصواب!

في أول ظهور لها بعد إعلان طلاقها رسميًا، رفضت النجمة سمية الخشاب إبداء أي ندم أو حزن على انتهاء علاقتها الزوجية مع المطرب أحمد سعد سريعًا، وحمدت الله على قرار الطلاق واعتبرته الصواب، وقالت إنها كل «ما تطلّق تحلوّ»، ونفت تمامًا ما تردد عن قرارها بعدم الزواج مجددًا، مؤكدة أن «السِت» ممكن تتزوج بعد انتهاء فترة العدة الشرعية بيوم، ورفضت التلميح إلى تعرضها للضرب بعد تقديمها كليب «بتستقوى»، ولكنها نصحت كل النساء بضرورة طلب الانفصال إذا تعرضن للإهانة والعنف. وقالت سمية الخشاب، خلال حوارها ببرنامج «الحكاية»، الذي يقدمه الإعلامي عمرو أديب: «كل ما اتعب أحلوّ، وكل ما أتطلق أحلوّ، وأنا اتطلقت وراضية ومبسوطة الآن، وجمهوري مبسوط من طلاقي، وبدأ يرجع لي تاني»، وعن إمكانية رجوعها لـ أحمد سعد، قالت: «صعب، ولكن الله أعلم، والمستقبل بتاع ربنا». وتابعت قائلة: «أخذت قرار طلاقي بعد مرور سنة وشهر من الزواج، وقبلها بستة أشهر كان عقلي يوجهني للتفكير في الانفصال، وأرى أن الأمر عادي، ولكن بسبب الشهرة كان الاهتمام أكبر، والطلاق رزق، ففي بعض الحالات يكون أفضل وأكثر أمانًا، و(السِت) ممكن تتزوج بعد العدة بيوم، الطلاق لم يعد يكسر النساء، وإنما أصبح فرصة لحياة جديدة أجمل». وقالت إنها لم تحذف صورها مع أحمد سعد من صفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي؛ لأنها جزء من تاريخها وماضيها، وقالت: «هذا الإنسان أكلت معه (عِيش وملح).. وهذه الصور تحمل ذكريات جميلة». وطالبت الفنانة سمية الخشاب بضرورة تفعيل القانون في مواجهة الرجال الذين يعتدون على زوجاتهم بالضرب، موجهة رسالتها للسيدات: «لا تقبلي بالإهانة، لأنك لما تتضربي مرة؛ ستتعرضين للضرب للمرة الثانية والثالثة، وستكونين بلا قيمة، والسيدة التي تتعرض للضرب تبعد عن زوجها فورًا؛ لأن البُعد عنه غنيمة، وإحنا مش في غابة عشان تتضرب، أو تحصل على حقوقها بالقانون».

امبراطور باريس يفتتح مهرجان موسكو السينمائي

أعلن المكتب الاعلامي لمهرجان موسكو السينمائي الدولي الـ 41 أن فيلم "إمبراطور باريس"، سيفتتح أعمال المهرجان الذي سيقام في الفترة 18-25 أبريل الجاري بموسكو. ويروي الفيلم سيرة المجرم الفرنسي المشهور من القرن الـ 19، إيجين فرانسوا فيدوك. ويجسد أدوار بطولة الفيلم نجوم السينما الفرنسية: فنسان كاسيل، باتريك شيني، أغست ديل، والممثلة الروسية، أولغا كيريلينكو، وغيرهم، من إخراج الفرنسي، جان فرانسوا ريشه، سيناريو إريك بسنارد.

loading