فورمولا وان تفقد أحد أساطيرها

  • رياضة
فورمولا وان تفقد أحد أساطيرها

توفّي بطل العالم السابق للفورمولا وان النمساوي نيكي لاودا الإثنين عن سن الـ70 بحسب ما أعلنته عائلته لوسائل الإعلام النمساوية.

وقال مقربون من السائق السابق في رسالة بالبريد الإلكتروني نقلتها وسائل الإعلام "بحزن عميق نعلن أن عزيزنا نيكي توفي بسلام يوم الإثنين 20 مايو 2019، محاطاً بأسرته".

ونجا لاودا، أسطورة الحلبات في السبعينيات والثمانينيات، من الموت عام 1976، بعد تعرضه لحادث مروع على حلبة نوربورغرينغ، أدى إلى إصابته بحروق بالغة. واشتعلت النيران في سيارته بعد خروجه عن الحلبة، ويدين ببقائه على قيد الحياة إلى تدخل السائقين الآخرين.

وترك لاودا بصمته في عالم الفورمولا وان، الذي اختاره ضد رغبة والده الثري جداً، بدقة تحضيراته وتصميمه في القيادة.

وتوّج لاودا بلقبه العالمي الأول من ثلاثة في مسيرته عام 1975، قبل أن يتعرض للحادث المروع. واعتُقِد بأن لاودا سيفارق الحياة بعد الحادث، لكنه عاد خلف المقود في وقت لاحق من الموسم ذاته بعدما غاب عن ثلاثة سباقات فقط. ثم توّج بلقبه الثاني عام 1977 والثالث الأخير عام 1984.

كان لاودا شغوفاً أيضاً بالطيران، وأسس في عام 1979 شركته الجوية "لاودا للطيران" التي تم بيعها إلى شركة الخطوط الجوية النمساوية في عام 2002.

وأوضحت العائلة "إن إنجازاته الفريدة كرياضي ورجل أعمال لا تنسى وستبقى كذلك. حيويته التي لا تكل، وصراحته وشجاعته ستبقى مثالاً ومرجعاً بالنسبة لنا".

وتابعت "كان زوجاً، أباً وجداً يحب ويهتم بالآخرين. سنفتقده كثيرًا".

المصدر: AFP