فيتل يمنح فيراري مركز أول المنطلقين في كندا للمرة الأولى منذ 2001

  • رياضة
فيتل يمنح فيراري مركز أول المنطلقين في كندا للمرة الأولى منذ 2001

وضع سيباستيان فيتل فريقه فيراري في مركز أول المنطلقين لسباق جائزة كندا الكبرى للمرة الأولى منذ مايكل شوماخر في 2001 فيما تأهل لويس هاميلتون متصدر بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات وسائق مرسيدس في المركز الرابع.

وسينطلق فيتل، الذي يتأخر بفارق 14 نقطة عن السائق البريطاني، من المقدمة للمرة الرابعة في كندا بعدما حقق زمنا قياسيا على حلبة جيل فيلينيف وهو دقيقة واحدة و10.764 ثانية.

وكان هاميلتون يأمل في نيل مركز أول المنطلقين للمرة السابعة في سباق كندا وهو رقم قياسي على حلبة حصد عليها فوزه الأول في مسيرته في 2007 لكن زميله الفنلندي فالتيري بوتاس تفوق عليه وانضم إلى فيتل في الصف الأول.

وحقق كل من السائقين الأربعة الأوائل أزمنة أقل من دقيقة واحدة و11 ثانية.

وقال فيتل الذي حقق مركز أول المنطلقين للمرة 50 في مسيرته في فورمولا 1 ”قمت بالعمل المطلوب. عانينا أمس من مشاكل. لم أكن سعيدا بالسيارة وعانينا من بعض المشاكل ولم نستطع الوصول إلى الإيقاع.

”اليوم تغيرت الأوضاع. السيارة كانت مذهلة والسرعة كانت أفضل في كل مرة. في لفتي الأخيرة ارتكبت خطأ بسيطا وكان يمكن أن أحقق زمنا أفضل من هذا. لكنها كانت رائعة“.

وسيطر ماكس فرستابن سائق رد بول، الذي كان يمكن أن يكون أصغر سائق يحصد مركز أول المنطلقين على الإطلاق، على جميع التجارب الحرة الثلاث لكن السائق البالغ عمره 20 عاما لم يستطع مجاراة سرعة فيراري في الوقت الحاسم.

وسينطلق السائق الهولندي من المركز الثالث.
وقال فرستابن الذي تعرض لانتقادات بسبب كثرة أخطائه هذا الموسم ”أنا سعيد للغاية بنهاية الأسبوع حتى الآن. السيارة رائعة حتى الآن... الحصول على المركز الثالث أمر رائع. اعتقد أننا نستطيع القيام بعمل جيد للغاية في السباق“.

المصدر: Reuters