في ذكرى استشهاد بشير الـ35.. نديم الجميّل: لبنان يفتقد الاب الروحي للوطن

  • محليات
في ذكرى استشهاد بشير الـ35.. نديم الجميّل: لبنان يفتقد الاب الروحي للوطن

اكد النائب نديم الجميّل اننا بحاجة اليوم الى الامل اكثر من اي وقت مضى للعيش بحرية وسيادة وكرامة في لبنان، وقال في حديث لبرنامج "نقطة ع السطر" عبر صوت لبنان 100.5 بمناسبة الذكرى الـ35 لاستشهاد الرئيس بشير الجميّل ان "من قتل بشير معروف وهو النظام السوري، النظام الذي كان يريد القبض على لبنان وتحويله الى منظومة سياسية تابعة له".

واسف الجميّل لان هذه المنظومة التي خرجت من لبنان في العام 2005، عادت اليوم لكن بأجهزة امنية جديدة مفبركة، مضيفاً "للاسف شعرنا في السنتين الاخيرتين ان بعض ثوار 14 اذار تخلوا عن القضية التي لا يمكن العودة اليها الا اذا كنا موحدين، لكن كل واحد يبحث عن مصلحته الخاصة ولا عودة الى روحية 14 اذار، واتمنى بذكرى استشهاد بشير وارتفاع الصليب اعادة توحيد القضية والترفّع عن المصالح الضيقة والنظر الى مصلحة الشعب".

ورأى ان هناك من يعيد لبنان الى زمن الوصاية والاجهزة الامنية والترهيب الذي كنا نعيش في ظله قبل الـ2005، من التوقيفات الى القمع والحريات المنقوصة، وهناك عودة الى احتلال جديد، مشدداً على ان هذا الامر مرفوض كلياً وحان الوقت لمواجهته بوحدتنا وتوحيد الخطاب السياسي من اجل حرية لبنان واستقلاله".

وعن سير محاكمة قتلة الرئيس الشهيد بشير الجميّل، اعرب النائب نديم الجميّل عن سعادته لان هناك قضاء يحكم بملف بشير حتى لو بعد 35 عاما على استشهاده، وقال: "الهدف من هذه القضية اولا وضع عملية اغتيال بشير الجميّل بخانة الاغتيال والاجرام واستهداف الوطن، وثانيا ان يكون هناك عدالة وقضاء في لبنان يردع اية عملية اغتيال اخرى في البلد لان الفلتان الامني يؤدي الى اغتيالات في المجتمع او الاغتيالات الارهابية الحاصلة".

وشدد على ان شهداءنا استشهدوا من اجل وطن وحرية شعب واذا تناسينا هذه الاهداف لا نكون ننصرهم، ولكي ننصرهم يجب ان نكون موحّدين حول قضية واهداف موحدة من اجل كرامة الانسان ودولة قوية فاعلة تحمي شعبها.

وعن بشير الاب، قال الجميّل: "لا يمكن ان افرّق بين الاب والرئيس والقائد والرفيق، للاسف لم اتعرّف الى بشير الاب لكن اقول له ان لبنان كله يشتاق اليه ويعيش فقدان الاب الروحي للوطن". 

المصدر: Kataeb.org