قائد الجيش من اوستراليا: نتعاون مع جميع الدول الصديقة لمحاربة الارهاب والاوضاع مستقرة

قائد الجيش من اوستراليا: نتعاون مع جميع الدول الصديقة لمحاربة الارهاب والاوضاع مستقرة

اختتم قائد الجيش العماد جوزاف عون والوفد المرافق زيارته إلى أستراليا بجولة في المتحف الحربي للشهداء في ملبورن، حيث كان في استقباله المدير العام للمتحف دين لي. ووضع العماد عون إكليلاً من الزهر على ضريح الجندي المجهول في حضور السفير اللبناني ميلاد رعد، والقنصل في ولاية فيكتوريا زياد عيتاني، ورئيس غرفة التجارة والصناعة في ملبورن المحامي فادي الزوقي.

ولبّى العماد عون دعوة لزيارة برلمان فيكتوريا حيث كان في استقباله الوزيرة مارلين كيروز والنائبان سيزار ملحم ونزيه الأسمر وجميعهم من أصل لبناني. وانضم إلى الاجتماع رئيس المجلس التشريعي بروس أتكنسون. وجرى خلال اللقاء عرض للعلاقات اللبنانية الأسترالية وسبل تعزيزها، لا سيما كيفية دعم الجيش اللبناني.

بعد ذلك التقى العماد عون جمعية الأطباء اللبنانية الأسترالية برئاسة الدكتور وليد الأحمر الذي أعرب عن استعداد الجمعية لدعم المستشفى العسكري بمعدات طبية. كما التقى وفد الجمعية اللبنانية الأسترالية برئاسة بشارة طوق، وعدداً من أفراد المؤسسة العسكرية المتقاعدين، وقدّم درعاً للسيد ميلاد الحلبي.

ثم انتقل العماد عون إلى مدرسة الراهبات الأنطونيات حيث كانت في استقباله الأم دعد قزي والأساتذة والطلاب الذين استقبلوه لابسين بزات الجيش اللبناني، وأنشدوا النشيدين اللبناني والأسترالي.

وبعد كلمة ترحيبية للأم قزي، تحدث العماد عون إلى الطلاب ودعاهم إلى زيارة لبنان، ثم أجاب عن أسئلتهم، فقال رداً على أحد الأسئلة أنّ الإرهاب هو مِن أهم التحديات التي يواجهها العالم، وأنّ الجيش يتعاون مع جميع الدول الصديقة لمحاربته.

وأكد قائد الجيش للمسؤولين الذين التقاهم أنّ الأوضاع الأمنية جيدة وأنّ الشؤون السياسية مستقرة بعد انتخاب رئيس للجمهورية وإجراء الإنتخابات النيابية مؤخراً.

المصدر: Kataeb.org