قتلَ ابن شقيقه!

تطوّر اشكال عائلي اندلع بین "خضر السحمراني" من جھة وشقیقه من جھة أخرى في بلدة الدورة في عكار الى قیام الاخیر باطلاق النار على شقیقه من مسدس حربي.

ونتج عنه اصابة الاول في كتفه كما اصیب ولده "حسني السحمراني" ٢٤ عاماً في صدره حیث نقلا على اثرھا الى مستشفى حلبا الحكومي للمعالجة ما لبث ان توفي حسني السحمراني متأثراً بإصابته.

وافادت المصادر المیدانیة ان سبب اطلاق النار یعود الى خلاف على قطعة ارض.

المصدر: Agencies