قضية أخرى اوصلت الى توقيف مسؤول كبير في تنظيم فلسطيني!

قضية أخرى اوصلت الى توقيف مسؤول كبير في تنظيم فلسطيني!

أوقفت شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي في صيدا مسؤولا كبيرا في تنظيم فلسطيني بارز يتخذ من احد المخيمات معقلاً له على خلفية الاشتباه به في قضية امنية شهدتها المدينة قبل نحو عامين.

وذكرت مصادر امنية ان الموقوف هو محمود حمد وهو نائب امين عام انصار الله في صيدا المشتبه به بمحاولة اغتيال مسؤول المخابرات في سفارة فلسطين اسماعيل شروف.

وافيد ان توقيف المذكور جاء اثر اعترافات ادلى بها شخص ينتمي الى هذا التنظيم كان اوقف من قبل المعلومات في قضية أخرى.

الى هذا، صدر عن مديرية التوجيه في قيادة الجيش البيان الآتي:
أحالت مديرية المخابرات على القضاء المختص المدعو عبد الرزاق منير الخولي، لإنتمائه إلى التنظيمات الإرهابية داخل مخيم عين الحلوة وإقدامه مع أحد قيادييها على صنع عبوات ناسفة والتخطيط لاستهداف وحدات الجيش خلال العام 2013، ولموافقته على تنفيذ عملية انتحارية تستهدف أحد الحواجز العسكرية خلال العام 2014، ولمشاركته في تصفية أحد الأشخاص، بالإضافة إلى مشاركته في الإشتباكات المسلحة التي كانت تحصل داخل المخيم المذكور". 

 

المصدر: Kataeb.org