كريستين ستيوارت بلوك جديد خلال العرض الأول لفيلمها القصير

  • فنون

ظهرت الممثلة والنجمة الأميركية الشهيرة كريستين ستيوارت، خلال العرض الأول لفيلمها القصير الذي يحمل اسم Come Swim والذي أقيم على مسرح لاندمارك في لوس أنجلوس، بلوك جديد حيث قامت بتغيير لون شعرها، ومزجت الأشقر مع الأسود ما زادها جمالاً على السجادة الحمراء.

وارتدت النجمة العالمية البالغة من العمر 27 عاماً، سروالاً “فوشيا” ذات الخصر العالي من توقيع المصمم اللبناني العالمي زهير مراد. ونسقت معه “توب” بيضاء اللون.

نجمة “توايلات“ تعاونت مع مهندس المؤثرات الخاصة Bhautik J Joshi الموظف في شركة أدوبي وDavid Shapiro منتج الفيلم، وقدمت ورقة علمية عن كيفية الاعتماد على تقنيات الذكاء الصناعي وتعلم الآلة في فيلمها الجديد القصير.

والجدير بالذكر أن الفيلم من تأليف واخراج كريستين ستيورات حيث تعتبر هذه التجربة هي الثانية لها في عالم الإخراج بعد فيلم Sage + The Saints من إنتاج عام 2014.

وبوستر الفيلم عبارة عن صورة مزدوجة لحياة رجل خلال يومه، حيث نصف الصورة الأول انطباعي، والنصف الآخر واقعي، وبالرغم من أن المطربة العالمية الشابة وصلت إلى العرض الأول بمفردها الى أن صديقتها عارضة أزياء فيكتوريا سيكريت ستيلا ماكسويل، انضمت اليها على السجادة الحمراء، بعد ذلك.

المصدر: وكالات