ماروني: لحماية لبنان من دمار جديد واعطاء السلطة قرار السلم والحرب

  • محليات
ماروني: لحماية لبنان من دمار جديد واعطاء السلطة قرار السلم والحرب

تعليقا على حادثة اسقاط طائرة اف 16 اسرائيلية من قبل الجيش السوري أمس السبت، قال عضو كتلة الكتائب اللبنانية النائب ايلي ماروني: لقد لفتني في الإعلام اللبناني انه لأول مرة توحّد في قضية كبيرة، مذكرا بموقف الكتائب الذي لطالما نادى بحياد لبنان مع العلم أننا استثنينا الصراع العربي الاسرائيلي.

أضاف: يجب ان نكون موحدين ضد اسرائيل التي أضرّت بلبنان، مشيرا الى أن رئيس الحكومة سعد الحريري عاد عن الاستقالة تحت عنوان النأي بالنفس ولكن يجب ان ننأى بلبنان عن الصراعات فهو غير قادر على تحمل المزيد على أرضه.

وتابع: لأول مرة نحن متفقون ان اسرائيل هي العدو والأولوية هي للحفاظ على الوحدة اللبنانية في اتخاذ القرارات.

واشار ماروني في حديث عبر nbn الى وجود تحذيرات من جرّ لبنان الى صراع مع اسرائيل، معتبرا ان اسقاط الطائرة الاسرائيلية هو ضربة موفقة بغض النظر عن موقفنا من النظام السوري، ومشددا على اننا ضد الرّد من الاراضي اللبنانية، ومؤكدا اننا ملتزمون بما اقرته الجامعة العربية  في الصراع الاسرائيلي".

وردا على سؤال قال ماروني: "ان اسرائيل يهمها ان تحجز موقعا لها في المفاوضات بشأن الملف السوري وما يحصل اليوم هو المخاض الاخير".

ورأى ماروني ان من يمس بسيادة لبنان هو خصم لنا مشددا على وجوب حصر قرار السلم والحرب بيد الدولة اللبنانية، ولكن الدولة لغاية اليوم غائبة، أما بموضوع النفط والجدار الاسرائيلي فان رأيي مع المقاومة الى النهاية لأنه حق للشعب اللبناني.

وأكد ماروني أننا مع حماية لبنان من دمار جديد واعطاء السلطة قرار السلم والحرب، لافتا الى اننا كنا نطالب بالاستراتيجية الدفاعية على طاولة الحوار، معتبرا انه عندما تقوم الاجهزة الأمنية بواجباتها يكون الشعب كله مقاومة .

ولفت ماروني الى الخطاب الايراني الذي صدر اليوم معتبرا انه يضعف الوحدة الداخلية ويزعزع الدولة، شارحا: "ان التدخل بشؤون الدول غير مسموح ولا اسمح لنفسي بالتدخل بالصراع السوري وكنا نقول كما اننا لا نريد التدخل بشؤوننا فلا نسمح لغيرنا بالتدخل بشؤون الاخرين".

وردا على سؤال أجاب: انا مع حزب الله ضد الارهاب ولكن الجيش دوره كبير ولقد دفع شهداء وهناك موقف متقدم لقائد الجيش باعطائه آوامر بالقصف في حال دخل الجدار الاسرائيلي  الى الاراضي اللبنانية وهذا يعني انه اصبح للجيش قراره.

وعن الجدار الاسرائيلي قال: "اننا اصحاب شعار لبنان  10452 كلم مربع ولا نرضى بأن ينقص شبرا واحدا ونحن مع الجيش بالدفاع عن كل متر من الاراضي اللبنانية"، مشددا على ان حزب الكتائب شعاره الحفاظ على كل شبر من سيادة لبنان.

وعن ملف النفط قال: "لدينا ملاحظة  حول شفافية العقود"، وعن الوساطة الاميركية مع اسرائيل حول الملف النفطي، اشار ماروني الى ان هناك اتفاقيات ترعى شؤون النفط وهيبة السلطة التي تحافظ على حقها، مضيفا: "اسرائيل ليس لديها مستندات تثبت حقها، ولكن لديها قدرة التخريب والتهويل، والشركات النفطية تدفع ملايين الدولارات لإستخراج النفط"، متابعا: "على السلطة ان تواجه الدول باحترام حقها بالنفط بالبحر اللبناني".

وعن الانتخابات النيابية المقبلة لفت ماروني الى ان تغيّر قانون الانتخاب أجبر الاحزاب على البحث عن الشخص الذي لديه حيثية، لافتا الى انه يوجد داخل الاحزاب كل العائلات، وبانه هناك عائلات لديها جذورها في زحلة.

وعن التحالفات الانتخابية اشار الى انه لم يعد هناك 8 و14 آذار.

اضاف: نتواصل مع الاقرب الينا في نهجنا السياسي والاجتماعات مفتوحة ونحن ننتظر اعلان الترشيحات من  قبل حزب الكتائب وأردف: انا مرشّح الى الانتخابات .

 

المصدر: Kataeb.org