ماكرون يؤمن الغالبية المطلقة في الانتخابات التشريعية

  • دوليّات
ماكرون يؤمن الغالبية المطلقة في الانتخابات التشريعية

أعلنت وزارة الداخلية الفرنسية أن حزب رئيس البلاد، إيمانويل ماكرون، "الجمهورية إلى الأمام!" يحقق فوزا كبيرا في الانتخابات التشريعية للجمعية الوطنية في فرنسا.

وقالت الوزارة، في بيان، إن المعطيات التي حصلت عليها بعد فرز 56.76 بالمئة (11.8 مليونا) من أوراق الانتخابات،  تشير إلى أن المرشحين من "الجمهورية إلى الأمام" حصدوا دعم 41.25 بالمئة من الناخبين في البلاد، ليأتي بعده حزب "الجمهوريون"، يمين الوسط، الذي صوت لصالح أعضائه 22.59 بالمئة من المشاركين في عملية الاقتراع، حسب النتائج المرحلية.

أما حزب "الجبهة الوطنية" اليميني، الذي تتزعمه منافسة ماكرون في الانتخابات الرئاسية الماضية، مارين لوبان، فحصد 9.93 بالمئة من أصوات الناخبين، بعد فرز أكثر من نصف الأوراق الإنتخابية، وذلك في وقت أعلن فيه عمدة مدينة أنين-بومونيه ونائب رئيس الحزب، ستيف بريوا، أن زعيمة معسكر اليمين الأقصى حصلت، وللمرة الأولى في مسيرتها السياسية، مقعدا في الجمعية الوطنية، التي تمثل الغرفة السفلى من البرلمان الفرنسي.

ومن الجدير بالذكر أن الانتخابات التشريعية هذه جرت وسط أقل نسبة مشاركة من الناخبين في تاريخ البلاد، حيث بلغ الإقبال العام عليها خلال الجولة الثانية 42 بالمئة فقط.

 

المصدر: وكالات