nabad2018.com

مجتمع

محفوض: المعتقلون في السجون السورية مسؤوليتنا

غرّد رئيس حركة التغيير ايلي محفوض عبر "تويتر" بالقول: "وتبقى قضية المعتقلين اللبنانيين بالسجون السورية مسؤولية ملقاة على عاتقنا وقبل أي مقاربة سياسية للملف هناك الشق الإنساني والأخلاقي والضميري وموت أحد المعتقلين حسن حديفة المعتقل السوري من أم لبنانية الذي قضى أكثر من ٣٠ عاما وراء القضبان في السجون السورية يؤكد وجود أبنائنا هناك".

صفر مراكز لذوي الاحتياجات الخاصة!

صفر مراكز مجهزة لاستقبال الناخبين من ذوي الاحتياجات الخاصة في الانتخابات النيابية المقبلة، رغم المسيرة الطويلة من المطالبات التي تتكرر مع كل دورة انتخاب بلدية ونيابية. حق كل اللبنانيين بالاقتراع حبر على ورق، إذ أن نحو 15 في المئة منهم مقصيّون عن ممارسة هذا الحق لعدم تجهيز مراكز الاقتراع إلا... في ظروف مهينة. رأى أمين سر ​اتحاد المقعدين اللبنانيين​ ومنسق حملة "حقي" جهاد اسماعيل انه " يبدو أن تغييب حقوق هذه الفئة في ال​انتخابات​ النيابية وإقصاءها مقصود". وأكد في حديث إلى "الأخبار" أن مسحاً أجرته الحملة لكافة ​مراكز الاقتراع​ المعتمدة في لبنان أظهر أن أياً منها ليس مهيئاً لاستقبال ذوي الاحتياجات الخاصة. وأوضح انه "لا ينحصر ذوو الاحتياجات الخاصة بالمقعدين ومن لديهم إعاقات حسية وبصرية وذهنية (الأخيرة على مستويات عدة)، بل يشملون، الحوامل والمسنّين وكل من لديهم إعاقات غير ظاهرة كمرضى الديسك مثلاً". وقال: " هؤلاء يتجاوزون 15 في المئة ممن الناخبين، لم تتوفر لهم التسهيلات والشروط الملائمة للإدلاء بأصواتهم، ما يعدّ انتقاصاً من استقلالية الإنتخابات المقبلة". واعتبر ان الأسوأ هو ما يحدث في كل انتخابات. إذ يجري تنخيب ذوي الاحتياجات الخاصة بما يمثّل إهانة لكرامتهم وحجزاً لحريتهم وتقييداً لسلامة اختيارهم".

إعتصام السبت للمطالبة بإعادة القروض الإسكانية ورفضًا للمادة 50

بسبب توقف القروض الإسكانية، وبعد تفاقم الأزمة لدى المواطنين على المستويات كافة: إجتماعية إقتصادية وإنسانية.. تدعو جمعية دعم الشباب اللبناني كل اللبنانيين الى المشاركة في إعتصام نهار السبت ٢١ نيسان في تمام الساعة الواحدة في ساحة رياض الصلح، لمطالبة الحكومة بإعادة القروض الإسكانية، وإنشاء وزارة إسكان تضع خططا إسكانية واضحة لحل الأزمة، وتأمين مساكن لذوي الدخل المحدود. ورفضا للمادة ٥٠ في قانون الموازنة الجديد. للمزيد من المعلومات الرجاء مشاهدة هذا الفيديو

loading