مخاطر جسيمة على الاقتصاد والعملة مع تأخّر إقرار الموازنة!

  • محليات
مخاطر جسيمة على الاقتصاد والعملة مع تأخّر إقرار الموازنة!

تسعة عشر جلسة في السراي الحكومي دارت نقاشاتها حول الموازنة التي أنجزت أمس دون أن تقر بشكل نهائي، والانتظار بات واجب اللبنانيين مع انتهاء كل لقاء وزاري يقال عنه أنه الأخير. 

وفي هذا الإطار، تتخوف مصادر مصرفية لبنانية من "المماطلة في إقرار الموازنة بهدف تمريرها من دون إصلاحات جدية، محذرة عبر «الشرق الأوسط» من «مخاطر جسيمة على الاقتصاد والعملة في حال عجزت الحكومة عن إقرارها قبل نهاية الشهر».

المصدر: الشرق الأوسط