مقالات

مثل السمك في الماء

لا تزال أصداء الخطاب الذي طلع به على الناس السيد حسن نصرالله يوم السبت الفائت تترجّع حتى الآن ، ليس فقط لاهمية مضمونه بل ايضا ً وخصوصا ً بسبب علو ّ نبرته الدالّة على الغضب الشديد . فلم يسبق ان خاطب السيد الآخرين بهذه النبرة ولا سبق ان لجأ الى التهديد بالويل والثبور وعظائم الامور اذا لم تجر الامور على نحو ما يشتهي ويهوى. لقد برهن اكثر من مرّة على انه اذا لوّح بأمر فعل والناس تعرف ان حزب الله يتمتع بفائض قوّة يحار كيف يوظفه في مشاريعه المحلية وغير المحلية. فهو يقاتل في كل مكان ويصنع أمجادا في كل مكان ً وبطولات ، وفي تحدّي اسرائيل لم يسبقه أحد. فكيف لا تهابه الناس ولا يواليه الباحثون عادة عن الرابحين والمنتصرين كي يلتحقوا بهم ويتذوقوا طعم الانتصار من دون كلفة .او تضحيات .

المبادرة الروسية بين نارَي الداخل والخارج..

التطورات التي نجمت من العقوبات الأميركية ضد طهران وموسكو و«حزب الله»، حجبت الأنظار عن المبادرة الروسية الخاصة بإعادة النازحين السوريّين. وزادت في الطين بلّة التعديلات التي أدخلتها السلطات السورية على القانون الرقم 10 الخاص بـ «أملاك الغائبين» والعراقيل امام اللجنة الخاصة بالدستور الجديد، ما طرح السؤال حول مصيرها واحتمال تجميدها والأسباب التي أعاقتها. وعليه ما هو جديدها؟على رغم صمت المَدافع بعد تأجيل العملية العسكرية التي كانت مقرّرة في ادلب ومحيطها، وعلى وقع المناوشات في السويداء وصحراء تدمر بين القوات الروسية والسورية و«داعش»، كما تلك الدائرة منذ فترة على ضفَّتَي الفرات شرقاً وغرباً بين «داعش» و«قوات سوريا الديمقراطية» والترتيبات الخاصة بمنبج ومحيطها، لم يسجّل أيُّ تقدّم على مستوى المبادرة الروسية في شأن إعادة 7 ملايين واكثر من نصف مليون من النازحين واللّاجئين السوريّين الى بلادهم.

الحريري يستنجد بماكرون خوفاً من «الآتي الأعـــظم»!

في تشرين الثاني 2017، تدَخَّل الرئيس إيمانويل ماكرون لإنهاء أزمة صديقه الرئيس سعد الحريري. واليوم، في تشرين الثاني 2018، يبدو الصديق الفرنسي مُطالَباً بالتدخّل لإنهاء أزمةٍ أكثر خطَراً وتعقيداً: إقناع إسرائيل بكبح تهديداتها للبنان، وإقناع إيران بتسهيل التسوية الحكومية. فهل يمتلك الفرنسيون ثمناً يدفعونه لإسرائيل، وهل يملكون ثمن المقايضة مع إيران إذا استجابت لطلبهم تسهيل التسوية؟ وفي عبارة أوضح، هل يستطيعون مكافأتها بتخفيف حِدّة العقوبات الأميركية؟

loading