هل وصلتكم هذه الرسالة على هواتفكم؟

  • متفرقات
هل وصلتكم هذه الرسالة على هواتفكم؟

هل تلقيت رسالة نصية فارغة من رقم غير معروف قبل ذلك؟ إنه أمر محير ومزعج بعض الشيء؛ إذ إنك لا تعلم مرسل الرسالة أو سبب وصولها فارغة، لكن الأغرب من ذلك عندما تكون هذه الرسالة أُرسلت من عام 2003، كما أفاد مئات من مستخدمي آيفون في بريطانيا.

إذ يدفع الى التساؤل عن سبب هذه الموجة الغامضة من الرسائل؛ هل هي خدعة خبيثة، أم مجرد خلل فني، أم أنه نوع من السفر الحقيقي عبر الزمن؟

بحسب موقع Science Alert، ظهرت هذه الموجة من الرسائل الأسبوع الماضي، بعدما تلقى أحد مستخدمي Reddit المدعو Nihlus89 رسالة نصية غير معتادة. وكانت غريبة لعدة أسباب؛ أولها أن الرسالة فارغة، ومع ذلك شديدة الطول، والثاني أن مُرسلها رقم غير معروف، كما لا يبدو رقماً عادياً، أما السبب الثالث والأكثر غرابة فهو أن التاريخ المرتبط بالرسالة كان 8 أيلول 2003.

يعني هذا أن الرسالة مرسَلة منذ ما يزيد على 13 عاماً مضت، ورغم انتشار الهواتف الجوالة الداعمة للرسائل النصية وقتها، فإن معظمها كان أكثر بساطة من الهواتف الذكية التي نستعملها اليوم؛ إذ كانت هواتف آيفون لم تُخترع بعد، فرأت النور بعد 4 أعوام من هذا التاريخ.

وبالعودة إلى ما نشره مستخدم موقع Reddit، الذي كتب: "تلقيت هذه الرسالة من هذا الرقم الغريب. هل حدث هذا مع أحد آخر؟ هل علي أن أقلق؟".

رسائل خبيثة

بينما يشير بعض المعلقين على Reddit إلى احتمالية أن تكون هذه الرسائل خبيثة المنشأ، ويمكن أن يكون مخترقو الإنترنت يستخدمون رسائل نصية في صيغة تُعرف باسم وضع PDU) Protocol Data Unit)، للتلاعب ببيانات الرسائل، ومن ضمنها الطابع الزمني ورقم المُرسِل.

إذ أكد نيكولاي هامبتون، المتخصص في الأمن الإلكتروني بأستراليا، لمجلة Science Alert، أن وضع PDU يسمح لمرسلي الرسائل بسهولة التلاعب ببيانات التعريف الخاصة بهم إن أرادوا. وأضاف: "أستطيع التأكيد بنسبة 100% أن وضع PDU يُمكِّنَك من انتحال أي شيء، فإذا كنت تريد رسالة من والدتك تذكِّرك بشراء الحليب، فأعطني رقمك وسأرسلها لك".

وأكد أن هذا الوضع لا يُستخدم بسوء على الدوام، وأنه يمكن أن يُستخدَم بواسطة خدمات الحجز التي لا تمتلك بالضرورة رقماً للرد، أو من قِبل مزودي الخدمات لنشر الإعدادات أو التحديثات.

فيما يظن هامبتون أن سبب هذه الرسائل في هذه الحالة نوع من خلل النظام أو الشبكة، والذي أدى إلى إرسال بيانات معيبة للمتلقين.

المصدر: Huffington Post