وهاب: المعركة في المنطقة في أخطر مراحلها

  • محليات
وهاب: المعركة في المنطقة في أخطر مراحلها

اعتبر رئيس حزب التوحيد العربي الوزير السابق وئام وهاب في حديث عبر الـ otv  ان رئيس مجلس النواب نبيه بري هو من رتب لقاء كليمنصو الذي جمعه مع رئيس الحكومة سعد الحريري والنائب وليد جنبلاط  في دارة الاخير بكليمنصو لان الجميع يدرك خطورة المرحلة.

وشدد وهاب على ان الغاية من اللقاء هي حماية الاستقرار الداخلي، ومؤكدا بانه ليس موجها ضد رئيس الجمهورية ميشال عون،مشيرا  الى ان الكل يدرك مدى الغزل القائم منذ فترة بين عين التينة وبعبدا.

وردا على سؤال، اشار وهاب الى وجود مشاكل في منطقة الجبل منها على سبيل المثال لا الحصر ،دخول ابن الجبل الى المستشفى الذي لا يستيطع تلقي العلاج، سائلا: لماذا على المواطن ان يذّل كي يدخل الى المستشفى؟ معتبرا انه لا يحق لأي مستشفى ان لا تستقبل المريض لكونه لا يملك المال، لافتا الى ان مثل هذا الموضوع في دول العالم يسقط الحكومة.

اضاف: منطقة الجبل تفتقد الى الإنماء والاستثمار وعودة المهجّرين، لافتا الى ان نصف المسيحيين فقط عادوا وبان ملف المهجّرين لا يساهم بهذه العودة، طالبا معالجة هذا الملف بطريقة غير التي اتبعت في السابق.

وعن الانتخابات النيابية، اعتبر وهاب ان قانون الانتخاب هو شيطاني، ومؤكدا انها ستجري في موعدها الا اذا حدث شيء كارثي في المنطقة.

وردا على سؤال، رأى ان المعركة في المنطقة لا تزال في بدايتها لا بل هي بأخطر مراحلها.

 

المصدر: Kataeb.org