الكتائب اللبنانية - آخر الأخبار المحلية والعربية والدولية

كلام ترامب حول الجولان يثير عاصفة من ردود الأفعال

توالت ردود الأفعال على تغريدة الرئيس الاميركي دونالد ترامب حول الجولان السوري، والذي اعتبر فيها ان على "الولايات المتحدة الاعتراف بسيادة إسرائيل على مرتفعات الجولان". فأكدت الأمم المتحدة التزامها بأن احتلال اسرائيل للجولان السوري عمل غير مشروع بموجب القانون الدولي. اما روسيا فردت عبر السناتور فلاديمير جباروف بأن تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حول الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان دليل على عدم رضا واشنطن عن بدء التسوية السلمية في سوريا. وقال نائب رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الاتحاد الروسي في حديث لوكالة "نوفوستي"، اليوم الخميس: "ما إن بدأت الأوضاع في الشرق الأوسط بالتهدئة وبدأت عملية التسوية السلمية في سوريا، حتى حاولت الولايات المتحدة صب الزيت على النار". وأضاف أن "الأمريكيين لا يريدون السلام في هذه المنطقة، وهم بحاجة إلى الحرب ويهتمون بمبيعات أسلحتهم". وأعرب السناتور عن أسفه لتصريحات ترامب، مشيرا إلى أنها قد تؤدي إلى الإخلال بالتوازن الهش في العالم العربي، وستبدأ هناك استفزازات ضد إسرائيل وقد تندلع هناك اشتباكات. وحذرت تركيا من أن هذه النية لن تؤدي إلا لزيادة العنف في المنطقة. وقال وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، في تغريدة نشرها على حسابه الرسمي في "تويتر": "تمثل وحدة أراضي الدول مبدأ أساسيا للقانون الدولي. إن محاولات الولايات المتحدة لتبرير تصرفات إسرائيل، التي تتناقض مع القانون الدولي، لن تؤدي إلى لزيادة العنف ومعاناة الناس في المنطقة".