3 ارهابيين خطيرين في قبضة امن الدولة... وهذا ما عثر على هواتفهم!

3 ارهابيين خطيرين في قبضة امن الدولة... وهذا ما عثر على هواتفهم!

تمكنت المديرية الاقليمية لامن الدولة في النبطية من توقيف السوري "ع -م" بعد رصد ومتابعة لتحركات المشبوهين، ضمن نطاق مديرية النبطية الاقليمية في أمن الدولة، وبعد تواصله مع مجموعات مسلحة في بيت جن السورية، وبعد مقتل شقيقه مع تلك المجموعات، واقامة مجلس فاتحة له على الاراضي اللبنانية الجنوبية. 
وبعد التحقيق معه، اعترف بتواصله مع تلك المجموعات المسلحة التابعة للمورو، وبعد استكمال التحقيق معه أحيل الى القضاء المختص.
وكانت دورية من أمن الدولة في مديرية النبطية الإقليمية اوقفت خلال الساعات الماضية كلا من السوريين (محمد ع.) و (حسين ص.) على خلفية قيامهما بأعمال تجسسية مشبوهة تتعلق بالجيش اللبناني ويعملان لصالح داعش حيث القي القبض عليهما في بلدة كفررمان ودخلا اليها خلسة منذ 14 يوما.
وعثر في هواتفهما على مقاطع مسجلة بالفيديو للطرقات المحيطة بوزارة الدفاع، وكلية القيادة الاركان، ومبنى فرع المخابرات في جبل لبنان، والمدرسة الحربية، ومنازل الضباط في الحازمية، ومحيط بعض الأبنية في تلك المنطقة، وبناء على إشارة مفوض الحكومة، أحيل الموقوفان إلى المحكمة العسكرية. 
ونوه النائب ياسين جابر بالدور الذي يقوم به مكتب أمن الدولة في النبطية والذي تمكن من اعتقال وتوقيف بعض الارهابيين الخطيرين "الذي كانوا يتجسسون على الجيش ومقاره ومواقعه، ما يستدعي سهر ويقظة كل الاجهزة والقوى الامنية والجيش الذين يستحقون ايضا التنويه والاشادة بجهودهم في مواجهة الخطر والارهاب التكفيري الذي يسعى ويحاول النيل من لبنان لكن قوانا الامنية والعسكرية أثبتت انها له بالمرصاد على التلال وفي الساحات والميادين لتحمي لبنان كل لبنان". 

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام