الكتائب اللبنانية - آخر الأخبار المحلية والعربية والدولية

وساطة ساترفليد فشلت حدودياً ونفطياً...

قالت مصادر مطّلعة لـ«الجمهورية» إنّ وساطة مساعد وزير الخارجية الأميركي ديفيد ساترفيلد «فاشلة سلفاً، لأنّ بدايتها تتطلّب قبول الفريقين بها، في حين أنّ لبنان يرفض المفاوضات السياسية مع إسرائيل خشية أن يُستدرج إلى مفاوضات سلام لاحقة، الامر الذي يثير انقساماً داخلياً، ولكن هذا لا يعني أنّ الولايات المتحدة الاميركية لا تستطيع أن تبذل جهداً لحلّ هذا النزاع الموضعي بين لبنان واسرائيل، خصوصاً وأنّ هناك القرار 1701 الذي يفترض أن يكون مرجعية التسوية لموضوع الجدار، والقوانين الدولية المرجعية لتسوية ملف النفط (البلوك 9)».

الحريري الى الخليج تحضيراً للمؤتمرات

كشف مستشار رئيس ‏الحكومة نديم المنلا في حديث الى صحيفة النهار، ان رئيس الحكومة سعد الحريري سيقوم بجولة خليجية قريباً تحضيراً لمؤتمرات الدعم. وأفاد أن ‏السفير الفرنسي المكلف رئاسيا الاعداد للمؤتمرات بيار دوكازن الموجود في بيروت، أبلغ الجانب اللبناني انه جال ‏على أربع دول خليجية مستطلعاً مدى استعدادها للمشاركة في المؤتمرات، فأبدت اثنتان تأييدهما ودعمهما، فيما ‏عدت الاخريان بمراجعة قيادتيهما والعودة بالجواب قريبا.

200 مليار دولار هي قيمة الاموال المنهوبة من اللبنانيين!

كشفت صحيفة الاخبار انه منذ نهاية سنة 2005 حتى اليوم، كلّ الموارد التي حصّلتها السلطة كانت من دون أي سند قانوني، أيضاً كلّ الإنفاق الذي قامت به، وكلّ الاستدانة التي رتبتها كانت من دون سند شرعي. هذا لا يعني بتاتاً أن ما حصل قبل نهاية سنة 2005 كان شرعياً، لكن الموضوع يحتمل أخذاً ورداً، إذ كانت الموازنات تأتي ناقصة وبعد أوانها الدستوري. أما بدءاً من 1 شباط 2006، فقد أتى القرار الرقم 5/2017 الصادر عن المجلس الدستوري ــ أعضاؤه معيّنون من أركان سلطة الأمر الواقع ــ نهائياً، وملزماً لجميع السلطات العامّة، وحاسماً لكلّ النقاش الذي لم يكن له مبرر أصلاً كون النص الدستوري واضحاً وضوح الشمس.