أوبك

باركليز: السوق ستتحسن أكثر إذا التزمت أوبك وروسيا بمستويات إنتاج 2017 بعد الربع الأول

قال بنك باركليز إن التزام منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وروسيا بمستويات إنتاج عام 2017 بعد الربع الأول من عام 2018 سيؤدي بشكل أساسي إلى المزيد من التوازن بين العرض والطلب في السوق بنحو 400 ألف برميل يوميا (مع تساوي باقي العوامل) وسيشكل خطرا صعوديا لتوقعاته لأسعار النفط في النصف الثاني من 2018. أضاف باركليز ”نتوقع ردا من إنتاج النفط الصخري، الذي قد ينمو مجددا بما يتراوح بين 400 و500 ألف برميل يوميا إذا بلغ متوسط سعر خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 60 دولارا للبرميل“.

النفط يهبط وسط توتر المتعاملين والمستثمرين قبل اجتماع أوبك

هبطت أسعار النفط مع تبني المتعاملين نهجا حذرا قبيل اجتماع منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) الأسبوع القادم حيث من المقرر مناقشة تمديد القيود الحالية على الإنتاج. وانخفض خام برنت 77 سنتا في العقود الآجلة إلى 61.95 دولار للبرميل بينما نزل خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 36 سنتا إلى 56.19 دولار للبرميل. وتفرض أوبك ومجموعة من المنتجين غير الأعضاء بقيادة روسيا قيودا على الإنتاج منذ بداية العام في محاولة لتقليص المخزونات ورفع الأسعار. ومن المنتظر أن ينتهي اتفاق خفض الإنتاج في آذار 2018 وستجتمع أوبك في 30 تشرين الثاني لمناقشة آفاق سياستها ومن المتوقع تمديد الاتفاق ليغطي العام القادم بأكمله.

loading