أوبك

النفط يتراجع بفعل قوة الدولار وتوقعات بنمو الإنتاج الأميركي

انخفضت أسعار النفط إلى أدنى مستوياتها في أسبوع بفعل قوة الدولار وتوقعات بأن المنتجين الأميركيين سيرفعون مستوى الإنتاج رغم انخفاض إنتاج منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) من مستوى قياسي. وقالت إدارة معلومات الطاقة الأميركية إن من المتوقع ارتفاع إنتاج النفط الصخري الأميركي في شباط بعد انخفاضه على مدى ثلاثة شهور بعدما زادت شركات الطاقة أنشطة الحفر. واختتم خام القياس العالمي مزيج برنت الجلسة عند 53.92 دولار للبرميل بانخفاض 1.55 دولار أو 2.79 بالمئة بينما نزل الخام الأميركي 1.40 دولار أو 2.67 بالمئة ليبلغ عند التسوية 51.08 دولار للبرميل. وقبل التسوية بلغ الخامان في العقود الآجلة أدنى مستوياتهما منذ 11 كانون الثاني.

النفط يتراجع 2% بفعل ارتفاع الدولار وشكوك حيال خفض أوبك

تراجعت أسعار النفط اثنين بالمئة إلى أدنى مستوى في نحو شهر مواصلة خسائر الجلسة السابقة في ظل ارتفاع الدولار وتنامي الشكوك بشأن ما إذا كانت الدول المنتجة ستنفذ اتفاقا لخفض الإنتاج. ويبدو أن السعودية وأعضاء آخرين بمنظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) يخفضون الإنتاج لكن من غير الواضح إن كان منتجون كبار آخرون مثل العراق سيحذون حذوهم. وقال العراق ثاني أكبر منتج في أوبك إنه سيزيد صادرات الخام من ميناء البصرة الرئيسي إلى أعلى مستوى لها على الإطلاق في فبراير شباط. واستقرت صادرات النفط من جنوب البلاد في التسعة أيام الأولى من كانون الثاني قرب مستوى قياسي مرتفع رغم الاتفاق على بدء تخفيضات أوبك من أول كانون الثاني وذلك وفقا لمصدر بالقطاع وبيانات تحميل.

loading