إضراب

ازمة مكتومة تنفجر مطلع 2018

رغم شعار رفض أي زيادة على الأقساط المدرسية الذي ترفعه المدارس ونقابة المعلمين في المدارس الخاصة وأولياء التلاميذ، منذ بدء الحديث عن سلسلة الرتب والرواتب للمعلمين، فإن هذه الزيادة قد حصلت وتبلّغها الأهالي قبل عطلة الأعياد، لكن ردّة الفعل تبدو مؤجّلة في الأيام القليلة الفاصلة عن نهاية العام الحالي. وبانتظار استئناف الدروس، يرتسم المشهد الآتي مع نهاية العام وحلول العام الجديد، إذ يستمر المعلمون في المطالبة بحقوقهم كاملة انطلاقاً من وحدة التشريع بين القطاعين العام والخاص، رغم أن بعض المدارس التزمت قانون السلسلة ودفعت الزيادة للمعلمين، ولكن باستثناء الدرجات الست مطالبة الدولة بدفع الفروقات.

ملف السلسلة بين الحريري وأبي خليل ووفد نقابة عمال الكهرباء

اجتمع رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري ظهر اليوم في السرايا الحكومية مع وزير الطاقة والمياه سيزار أبي خليل ووفد من نقابة عمال ومستخدمي مؤسسة كهرباء لبنان برئاسة النقيب شربل صالح، وتناول الاجتماع البحث في موضوع الإضراب الذي تنفذه النقابة على خلفية تطبيق سلسلة الرتب والرواتب. بعد اللقاء، قال أبي خليل: "اجتمعنا اليوم مع الرئيس الحريري وتباحثنا في الإضراب الحاصل على خلفية تطبيق السلسلة والتي ترى النقابة أنها مجحفة بحقهم وتأخذ جزءا كبيرا من الراتب الذي كانوا يتقاضونه. جرى حديث مطول بيننا وبين النقابة والرئيس الحريري في هذا الموضوع وخضنا في التفاصيل، ومن المؤكد أنه، لا دولة الرئيس ولا نحن نرضى بأن تتأثر مصالح عمال مستخدمي مؤسسة كهرباء لبنان أو أن يكونوا مغبونين. ومن جهتها أكدت النقابة اعتراضها على انقطاع الكهرباء الحاصل بحق المواطنين وسوء الخدمة الحاصل جراء الإضراب. لذلك تم الاتفاق على استئناف التصليحات وتشغيل المعامل، على أن يكون لنا لقاء آخر في الأسبوع المقبل لإنهاء موضوع السلسلة وكيفية تطبيقها على مؤسسة كهرباء لبنان، بما يرضي العمال والمستخدمين وما يتوافق مع الأنظمة وحقوق العمال".

Jobs
loading