اسرائيل

ما جديد التهديدات الاسرائيلية للبنان؟

جديد التهديدات الاسرائيلية للبنان إعلان وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان أمس أنّ المواجهة المقبلة المحتملة مع «حزب الله» «ستنتهي لمصلحة إسرائيل»، فيما اعتبَر الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين أنّها «ستختلف تماماً عن سابقاتها». وجاءت هذه المواقف الاسرائيلية خلال حضور ريفلين وليبرمان، امس، تدريباتِ الجيش الإسرائيلي على مواجهة «حزب الله» اللبناني، التي انطلقت الأسبوع الماضي. وأشار ليبرمان، بحسب هيئة البث الإسرائيلي، إلى ما وصَفه بـ«عظمة الجيش وقوّة الردع» في إسرائيل، مشيراً إلى أنّ التدريبات الجارية حالياً ركنٌ حيويّ في تهيئة الجيش لمجابهةٍ في الشمال، في إشارةٍ إلى حرب مع «حزب الله». من جانبه، توقّعَ ريفلين «أن تكون طبيعة الحرب المفترضة مختلفة تماماً عمّا شهدته إسرائيل في السابق، وذلك من ناحية العدوّ الذي سيحاربه الجيش الإسرائيلي، ومن ناحية المهمّات التي تقف أمامه في حرب كهذه». وقال «إنّ التدريبات تعكس مدى جاهزية القوات المسلحة الإسرائيلية لمواجهة أيّ عدوان ضد إسرائيل».

الحريري طلب من باسيل التقدّم بشكوى

أجرى رئيس الحكومة سعد الحريري صباح اليوم من مقر اقامته في موسكو اتصالا هاتفيا بوزير الخارجية جبران باسيل وطلب منه تقديم شكوى الى مجلس الامن الدولي ضد اسرائيل لقيامها بزرع اجهزة للتجسس في الاراضي اللبنانية وخرق الطيران الحربي الاسرائيلي المتواصل للاجواء اللبنانية وخصوصا قيام الطائرات الاسرائيلية بخرق جدار الصوت يوم امس فوق مدينة صيدا. وكان وزير الخارجية جبران باسيل قد اعلن في تغريدة له عبر تويتر عن بدء الاعداد لتقديم شكوى الى مجلس الأمن ضد اسرائيل بسبب تحليق طيرانها المنخفض فوق عاصمة الجنوب صيدا وتسبّبه بأضرار ماديّة ومعنويّة وسياديّة.

loading