اقتصاد

توقعات رسمية قاتمة تخيب الآمال في انتشال الليرة التركية

تراجعت الليرة التركية مقابل الدولار اليوم الخميس، مع إعلان وزير المالية التركي البرنامج الاقتصادي الحكومي للمدى المتوسط، والذي تضمن توقعات مخفضة للنمو.وسجلت الليرة 6.27 للدولار، لتضعف عن مستوى 6.2 الذي بلغته قبل الكشف عن الخطة، و 6.2541 في إغلاق أمس الأربعاء.وأظهر العرض التوضيحي الذي قدمه وزير المالية التركي براءت البيرق، أهدافاً معدلة لبيانات اقتصادية مثل التضخم ونمو الناتج المحلي الإجمالي وميزان المعاملات الجارية.وتوقع انخفاض النمو الاقتصادي المستهدف لعام 2019 بأكثر من النصف إلى 2.3%، وتفاقم التضخم إلى نحو 21% بنهاية 2018.ومن بين التوقعات الرسمية أيضاً تجاوز معدل البطالة في تركيا 12% العام المقبل.من ناحية أخرى، قررت أنقرة إعادة هيكلة البنك العقاري التركي وكافة ديون بطاقات الائتمان.

مؤشرات ماليّة مقلقة: حرب فوائد بين المصارف

بين نهاية الأسبوع الماضي ومطلع الأسبوع الجاري، ظهرت مؤشرات مالية مقلقة. تدهورت أسعار سندات اليوروبوندز المطروحة في الأسواق الدولية إلى حدود غير مسبوقة، ثم لمس المودعون تغيّراً جذرياً في سلوك المصارف اللبنانية التي رفضت تحويل ودائعهم إلى الدولار، فضلاً عن إجبارهم على سحب الوديعة بالليرة حصراً... هل هي هندسات مصرف لبنان وإجراءاته أم عوارض الأزمة المقبلة؟لم تعد معاناة «النموذج» الاقتصادي اللبناني خافية على أحد منذ لجوء مصرف لبنان إلى هندسات مالية لتغذيته وضمان بقائه واستمراريته. لم يتضح حجم نجاح أو فشل الهندسات المتواصلة منذ 2016 إلى اليوم بأشكال مختلفة، لكن الواضح أن بنية النموذج أصبحت أكثر هشاشة وعرضة للخدش من أي وقت مضى. فقد سقط الرهان على «مناعة» النموذج بالتزامن مع انتشار معلومات متضاربة عن ضوابط في سوق القطع وفلتان في سوق اليوروبوندز.

loading