الأسهم الأوروبية

الأسهم الأوروبية تنزل من مستويات مرتفعة تحت ضغط السلع الأولية

هبطت الأسهم الأوروبية متراجعة من أعلى مستوياتها في أربعة أشهر حيث غطى أداء ضعيف للأسهم المرتبطة بالسلع الأولية على مكاسب، أثارتها النتائج المالية لشركات من بينها مجموعة دانون للصناعات الغذائية وبيرسون للتعليم. وكان بنك كريدي سويس في دائرة الضوء أيضا مع ارتفاع سهمه 1.2 في المئة بفعل تقارير بأن آر.بي.آر كابيتال، وهي مستثمر نشط، أطلقت حملة لتقسيم بنك الاستثمار السويسري بعدما استحوذت على حصة صغيرة فيه. وأغلق مؤشر ستوكس 600 الأوروبي منخفضا 0.3 في المئة، تحت ضغط من هبوط أسهم قطاعي الموارد الأساسية والطاقة، بينما استقر مؤشر ستوكس 50 للأسهم القيادية في منطقة اليورو.

الأسهم الأوروبية تغازل أعلى مستوى في 6 أسابيع

أغلقت الأسهم الأوروبية قرب أعلى مستوياتها في ستة أسابيع، مدعومة بأداء قوي لأسواق الأسهم العالمية وأسهم القطاع المالي وصعود بورصة البرتغال بعدما استعادت الدولة العضو في منطقة اليورو تصنيفها الاستثماري. ومع عدم صدور أفعال جديدة من كوريا الشمالية في مطلع الأسبوع، استمر التعافي الاقتصادي في تعزيز الإقبال على أسهم المنطقة حيث أغلق مؤشر ستوكس الأوروبي مرتفعا 0.3 بالمئة، بعدما سجلت الأسهم الأميركية مستويات قياسية مرتفعة في التعاملات المبكرة. وحققت الأسهم القيادية البرتغالية أداء قويا بعدما رفعت وكالة ستاندرد آند بورز للتصنيف الإئتماني تصنيف البرتغال مجددا إلى الدرجة الاستثمارية يوم الجمعة، مشيرة إلى تحسن اقتصاد البلاد وماليتها العامة.

loading