الانتخابات النيابية

هل تدفع بلديات البقاع الشمالي ثمن الإنتخابات النيابيّة؟

هل يدفع مسيحيّو بعض قرى وبلدات البقاع، ذات النسيج الطائفي المشترك الإسلامي المسيحي ثمن خياراتهم السياسية التي عبّروا عنها في الانتخابات النيابية الأخيرة، وذلك عبر سحب رئاسة مجالس بلديات تلك البلدات منهم؟ وهل يجنح «حزب الله» لما تريده قاعدته الشعبية التي عبّرت عن ذلك، أم يبقى ضابط الإيقاع في هكذا قرار، ويُبقي على الأعراف التي أصبحت بحكم القوانين حفاظاً على العيش المشترك؟مرت أشهر على الإنتخابات النيابية التي جرت في أيار الفائت رُسمت خلالها معالم المرحلة المقبلة، وأرست نتائج في بعض الدوائر الإنتخابية لم تكن في حُسبان بعض الأطراف ولا يمكن التنصّل منها، وراح كل طرف يقرأ في تلك النتائج ومدلولاتها، فيما ذهب البعض الآخر إلى البحث عن مكامن الخلل وأثرها في طابع المنطقة السياسي ومستقبله.

Time line Adv
loading