البابا فرنسيس

الكاردينال ساندري: لبنان لا يمكن أن يسقط

التقى البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي في الصرح البطريركي في بكركي، رئيس مجمع الكنائس الشرقية الكاردينال ليوناردو ساندري يرافقه القائم باعمال السفارة البابوية في لبنان المونسنيور ايفان سانتوس وامين سره الاب فلافيو باتشيه، في حضور لفيف من المطارنة.وبعد خلوة القى الراعي كلمة ترحيب قال فيها: "باسم الأسرة البطريركية ارحب بكم في لبنان، ونعبر لكم عن سرورنا بهذه الزيارة التي تحمل كل المحبة والشراكة. سوف نصلي معا يوم الأحد بمناسبة عيد سيدة لبنان وعيد "سيدة لوخان" سيدة الارجنتين التي تحتفلون بها في 8 ايار. نتمنى لكم النجاح في رسالتكم وعملكم كرسول ينقل لقداسة البابا اوضاع الكنائس الشرقية. نشكركم على كل ما فعلتمونه وما تفعلونه في هذا السياق. انتم تظهرون هذا التفاني في مساعدة كنائسنا، ولا سيما في هذه الظروف القاسية والصعبة التي

ماذا قال البابا فرنسيس صباح يوم الفصح؟

في تغريدة نشرها صباح اليوم البابا فرنسيس عبر حسابه الخاص على تويتر، وبجميع اللغات، قال: " إنَّ إيماننا يولد صباح الفصح: يسوع حيّ! هذه الخبرة هي نواة الرسالة المسيحيّة" وفي وقت لاحق، دعا البابافي عظته بمناسبة عيد الفصح الى انهاء "الابادة الجارية" في سوريا واحترام "الحق الانساني". كما دعا "الى المصالحة في الاراضي المقدسة" حيث يتعرض "اشخاص عزل للضرب" . وقال البابا "لتحل ثمار المصالحة على الاراضي المقدسة التي لا تزال جريحة هذه الايام بسبب نزاعات مفتوحة لا توفر الاشخاص العزل". كما لفت الى أنه يشجع "الحوار" الجاري في شبه الجزيرة الكورية حيث يتسارع الانفراج الدبلوماسية بعد سنتين من التصعيد على خلفية تجارب نووية وصاروخية لبيونغ يانغ.

Advertise with us - horizontal 30
loading